fbpx
الرياضة

مولاي رشيد رئيسا لجامعة الكولف

انتخب الأمير مولاي رشيد رئيسا للجامعة الملكية المغربية للكولف بالإجماع، خلال الجمع العام المنعقد أول أمس (الاثنين) في دار السلام بالرباط.
وتقدم مولاي رشيد مرشحا وحيدا للرئاسة في الجمع العام، لخلافة لحسن الكلاوي، الذي قدم استقالته في الجمع العام لأسباب صحية، ليتحول إلى جمع استثنائي، أسفر عن انتخابه بالتصفيق والترحاب من قبل المشاركين، الذين يمثلون أغلب الأندية من بينها الكولف الملكي بمراكش وكولف أسوفيد وكولف سمناح مراكش وكولف معادن مراكش ودومين رويال بالم وكولف النخيل مراكش وكولف أملكليس بمراكش.
ويترأس الأمير مولاي رشيد جمعية الحسن الثاني للكولف منذ 15 سنة، فضلا عن مساهمته في تطوير هذه اللعبة، سواء على المستوى الوطني أو الدولي من خلال استضافة نجوم رياضة الكولف سنويا.
وأشاد مصطفى الزين، الرئيس المنتدب للجامعة، بانتخاب الأمير مولاي رشيد رئيسا جديدا، واصفا إياه باللحظة الكبيرة.
وأكد الزين في تصريحات صحافية أن هذا الانتخاب سيسهم في الارتقاء بمستوى الكولف الاحترافي بالمغرب والنهوض به وجهة سياحية متميزة لمحبي وهواة هذه الرياضة.
وذكر الزين، الذي يشغل في الوقت ذاته منصب نائب الرئيس المنتدب لجمعية الحسن الثاني للكولف، بمشاركة الأمير مولاي رشيد في العديد من التظاهرات الدولية المرموقة باعتباره لاعب كولف موهوبا من طراز عال.
ع. ك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى