fbpx
تقارير

فبرايريو الرباط يدعون إلى إضراب عام

أعضاء بالحركة يعتبرونه واحدا من مطالبها ودعوا النقابات والقطاعات الانتاجية إلى إنجاحه

دعت تنسيقية حركة 20 فبراير بالرباط إلى إضراب عام، وبالضبط، يوم 20 فبراير المقبل، الذي سيصادف الذكرى السنوية الأولى لانطلاق الحراك الشعبي المغربي، مسبوقا بمسيرة مركزية في الرباط، يوم 19 من الشهر ذاته.
وفي السياق ذاته، اقترحت تنسيقية الحركة بالعاصمة، عقب انعقاد جمعها العام، أخيرا، على باقي التنسيقيات المحلية للحركة على المستوى الوطني  تنظيم مسيرة وطنية ممركزة بالرباط يوم 19 فبراير المقبل، “الشيء الذي لم يصدر بشأنه رد موحد، إذ مازلنا ننتظر قرارات التنسيقيات الأخرى، التي نأمل أن يكون ردها بالإيجاب، ما من شأنه تجميع قوة الحركة وإظهار مدى تنظيمها”، يقول حكيم صيكوك، أحد أعضاء حركة 20 فبراير.
وأكد صيكوك، في اتصال هاتفي أجرته معه “الصباح”، أنه بخصوص الإضراب العام التي دعت تنسيقية الحركة بالرباط إلى خوضه، فهو أمر ليس جديدا، “ذلك أن الإضراب العام كان من مطالب الحركة، منذ تأسيسها، وأعتقد أنه صار ضرورة بعدما انضمت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل للمشاركة في مسيرات الحركة وانخرطت قطاعات واسعة من نقابة الاتحاد المغربي للشغل في الحركة. ما نسعى إليه الآن هو مشاركة جميع النقابات في الإضراب العام، لتتوقف بذلك عجلة الاقتصاد، وباقي القطاعات الأخرى، ونبرهن على أن هناك فئات واسعة من الشعب لن تصمت على انتهاك حقوقها”.    
من جهتها، اعتبرت وداد ملحاف، عضو بحركة 20 فبراير، أن الدعوة إلى إضراب عام يوم الاحتفاء بالذكرى السنوية لحركة 20 فبراير، هي طريقة مميزة في الاحتجاج، “علما أننا، حاليا، غيرنا أساليبنا في التعبئة، وصرنا نستهدف تعبئة قطاعات أخرى، من المهندسين والدكاترة، ومكونات الطبقة الوسطى، عموما”، مضيفة “لا يمكن بكل الأحوال، القول في الحركة، إننا قادرون على استقطاب هذه الفئات، دون دعم النقابات لنا، علما أن الكونفدرالية الديمقراطية للشغل والاتحاد المغربي للشغل، أعضاء بمجلس الدعم، وهذا الإضراب سيمكننا من معرفة، على الأقل، حدود هذا الدعم”.
إلى ذلك، قررت تنسيقية الحركة بالرباط، عقب جمعها العام، بعث رسائل للنقابات والقطاعات العمالية من أجل التعبئة لإنجاح الإضراب العام ليوم 20 فبراير المقبل، فيما يرتقب أن تنظم التنسيقية المحلية للحركة، وقفة احتجاجية تنديدا بغلاء فواتير الماء والكهرباء، بحي التقدم، وأخرى اليوم  (السبت) بحي العكاري الشعبي، على أن يعاد تنظيم الوقفتين يومي 13 و14 يناير الجاري، فيما خلص الجمع العام إلى تنظيم مسيرة جهوية للحركة بالرباط يوم الأحد 22 يناير الجاري انطلاقا من باب الأحد.

هجر المغلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى