fbpx
الصباح الـتـربـوي

مدارس إيكولوجية بكلميم

مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة تكرم 38 مؤسسة بالجهة

حصلت مدرسة المسيرة 2 الابتدائية بكلميم، حسب بلاغ صادر من مكتب الاتصال بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، على الرتبة الثانية في مسابقة “المؤسسة الخضراء”، والرتبة الأولى جهويا في المسابقة الوطنية الأولى لمشروع المؤسسة، والرتبة الأولى إقليميا في مسابقة أحسن مشروع جيل مدرسة النجاح، وكذا الرتبة الثانية في الجائزة الوطنية للجودة في مجال التربية والتكوين، كما حصلت على شارة اللواء الأخضر إلى جانب كل من مدرسة عمرو الأسريري ومدرسة الداخلة الابتدائيتين بنيابة كلميم، ومدرستي 19 ماي وطارق بن زياد بنيابة أسا الزاك، ومدرسة بئر انزران بنيابة طانطان.    
وخلال الحفل الذي احتضنته المدرسة ذاتها، الخميس 29 دجنبر الماضي، والذي حضره كل من مدير الأكاديمية الجهوية وممثل مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة ونائبا الوزارة بكل من كلميم والسمارة وشخصيات مدنية وعسكرية والمنسقين الإقليميين للبيئة ورؤساء المؤسسات التعليمية الابتدائية، وأطر وتلميذات وتلاميذ المدرسة وممثلو وسائل الإعلام، سُلمت شارات اللواء الأخضر إلى مدرستين ابتدائيتين بنيابة كلميم، ومدرستين بنيابة أسا الزاك، ومدرسة واحدة بنيابة طانطان، كما حظيت 38 مدرسة ابتدائية بجهة كلميم السمارة، باعتبارها مؤسسات منخرطة في برنامج المدارس الإيكولوجية، بجوائز التشجيع الممنوحة من قبل مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة.
وخلال حفل التتويج، أشار عبد الرحيم فايز، مكلف ببرنامج المدارس الإيكولوجية بمؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، للمكتسبات التي عززت ثقافة بيئية انعكست بشكل إيجابي على سلوكات المتعلمين والمتعلمات، مشيدا بالإنجاز المتميز لمدرسة المسيرة 2 للمحاور الخمسة، المتعلقة بتدبير النفايات والتقليص من استهلاك الماء والطاقة والتنوع البيولوجي والتغذية.
ووجه نداء حارا لعموم المدارس المنخرطة في البرنامج على صعيد الجهة قصد استدراك الثغرات، والعمل على إتقان المراحل السبعة للبرنامج، حتى يتسنى لها الحصول على شارة اللواء الأخضر، وعبر عن أمله في مواصلة العمل الجماعي التشاركي بغية تشجيع ممارسات بيئية جيدة، وزرع روح الأمانة والالتزام بالمواطنة الإيكولوجية في نفوس الأطفال حماة البيئة في المستقبل.

إبراهيم أكنفار (كلميم)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى