fbpx
الرياضة

اتحاد المحمدية ينفرد بالصدارة

الكوكب يتعثر في ملعب الرشاد ونهضة بركان يضيع الفرصة

الكوكب يتعثر في ملعب الرشاد ونهضة بركان يضيع الفرصة

 

استعاد اتحاد المحمدية، صدارة ترتيب بطولة القسم الثاني لكرة القدم, بعد فوزه على ضيفه شباب قصبة تادلة بثلاثة أهداف لصفر في المباراة التي جمعت بينهما عصر أول أمس (الأحد) لحساب الدورة 14 من البطولة.

ويعتبر اتحاد المحمدية، الذي انفرد بمركز الصدارة ب26 نقطة, المستفيد الوحيد من الدورة 14، خصوصا بعد تعادل الاتحاد البيضاوي (الطاس) صاحب الرتبة الثانية ب24 نقطة، في مباراة الديربي  أمام الراسينغ

 البيضاوي (الراك)، بهدفين لمثلهما، وهزيمة نهضة بركان بميدانه أمام اتحاد أيت ملول بهدفين لصفر والكوكب المراكشي (الرابع ب21 نقطة) بالدار البيضاء أمام الرشاد البرنوصي بالنتيجة ذاتها.

 

وحقق اتحاد المحمدية بهذا الفوز قفزة كبيرة أعادته إلى صدارة القسم الثاني، ويعتبر هذا الفوز الثامن في الموسم مقابل تعادلين وأربع هزائم وبات قريبا من انتزاع لقب بطل الخريف. 

أما نضهة بركان فأهدر ثلاث نقاط كانت ستمنحه مركز الوصافة، غير أنه فاجأ الجميع بالمستوى الذي قدمه خلال هذه المباراة، خصوصا أن جميع المتتبعين كانوا يمنحونه الفوز على اتحاد أيت ملول، ليتجمد رصيده في 22 نقطة ويظل في المركز الثالث, في حين ارتقى اتحاد أيت ملول إلى المركز التاسع برصيد 17 نقطة إلى جانب فريقي يوسفية برشيد والمولودية الوجدية المنهزمين بهدف لصفر الأول بميدانه أمام رجاء بني ملال والثاني أمام مضيفه شباب هوارة. 

وفي باقي المباريات، مني الجمعية السلاوية, الذي لم ينهزم منذ الدورة الثامنة, بخسارة أمام ضيفه وجاره اتحاد تمارة 1-0 وهي الخامسة في الموسم للفريق السلاوي مقابل ثمانية تعادلات وفوز واحد, ما جعله يبقى في الصف الأخير  ب 11 نقطة بفارق نقطتين خلف فريق شباب هوارة.

أحمد نعيم

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى