fbpx
أخبار 24/24وطنية

تقرير دولي: التلاميذ المغاربة في تطور مستمر

صنف تقرير دولي المغرب ضمن الدول الثمانية عشر، التي عرف أداؤها العام تحسنا فعليا في مؤشرات الأداء الوطني العام في القراءة في سنة 2016 مقارنة مع 2011.

وسجلت نتائج الدراسة الدولية لتقويم تطور الكفايات القراءاتية التي تشرف عليها الجمعية الدولية لتقويم الأداء التربوي، تحسنا مهما في الأداء العام للتلاميذ المغاربة، وذلك مقارنة مع أدائهم في دورة 2011، حيث انتقل المعدل الوطني العام في القراءة بالابتدائي من 310 إلى 358 نقطة بزيادة 48 نقطة، وهو أعلى فارق إيجابي سجل لدى الدول المشاركة التي عرف أداؤها تحسنا في هذه الدورة.

واستنادا إلى هذه الدراسة، التي أوردت نتائجها وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، فقد حقق أداء التلاميذ المغاربة في النصوص الإخبارية والمعلوماتية 359 نقطة وهو يفوق أداءهم في النصوص الحكائية والأدبية الذي بلغ 353 نقطة، بفارق 6 نقط.

وأضافت أنه مقارنة مع دورة 2011، انتقل المعدل الوطني العام في النصوص الحكائية/الأدبية من 299 إلى 353 نقطة، بزيادة وازنة بلغت 54 نقطة، مشيرة إلى انه تم تسجيل نفس المنحى بالنسبة للأداء في النصوص الإخبارية/المعلوماتية، حيث انتقل المعدل الوطني من 321 إلى 359، بزيادة هامة بلغت 38 نقطة، وهي الفروق الإيجابية الأعلى المسجلة على مستوى الدول المشاركة.

وبخصوص مهارة استخراج المعلومات والقيام باستنتاجات مباشرة ومهارة تفسير الأفكار وتركيبها والتقويم، فقد أبانت الدراسة أن أداء التلاميذ المغاربة في المهارة الأولى بلغ 364 نقطة و336 نقطة في المهارة الثانية.

كما عرفت نسب المصنفين من التلاميذ المغاربة حسب مستويات الأداء الدولية (الأداء المنخفض – الأداء المتوسط – الأداء العالي – الأداء المتقدم)، تحسنا ملحوظا، إذ بلغ أعلى درجاته بزيادة نسبة المصنفين ضمن المستوى المنخفض بـ 15 في المئة و بـ 7 في المئة ضمن المستوى المتوسط وبـ 2 في المئة بالنسبة للمستوى العالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى