fbpx
خاص

السفياني: القدس خط أحمر

قال خالد السفياني، المنسق العام للمؤتمر القومي الإسلامي “إن قضية القدس خط أحمر، ولا يمكن بأي حال أن تكون القدس عاصمة للكيان الصهيوني”، مضيفا أنه إذا تم تفعيل هذا القرار، فإنه سيضع حدا للقضية الفلسطينية، مشددا على ضرورة إبداء مواقف عملية وجريئة بخصوص أي قرار يستهدف القدس والمعتقدات الإسلامية للأمة، سواء تعلق الأمر بالموقف الرسمي للدول أو بموقف الشعب العربي.
وأضاف السفياني في تصريح لـ “الصباح” أن القرار هو بمثابة إعلان حرب على الأمة الإسلامية والمسيحية على حد سواء، معتبرا أنه في حال اعتماد القرار بشكل رسمي من قبل الإدارة الأمريكية، فإنه من الواجب على الأمة العربية “شن حرب حقيقية بالسلاح” على الإدارة الأمريكية والكيان الصهيوني. وأضاف المتحدث قائلا “نتمنى أن يثبت الرئيس التركي طيب رجب أردوغان على موقفه القاضي بقطع العلاقات بشكل نهائي مع إسرائيل”، داعيا باقي رؤساء وحكومات الدول العربية التي يربطها أي نوع من العلاقات مع إسرائيل بسلك المنهج نفسه، وأن يناهض القادة العرب جميع أشكال التطبيع مع الكيان، بالإضافة إلى ضرورة تحمس الشارع العربي بقوة، ومقاطعة البضائع الأمريكية.
وأشاد السفياني بالرسالة الملكية التي بعثها الملك محمد السادس بصفته رئيسا للجنة القدس إلى الرئيس الأمريكي، معتبرا أن الرسالة تحمل خطابا دبلوماسيا قويا، مضيفا “نحن باعتبارنا هيآت شعبية عربية وإسلامية لم نقتنع يوما بأن الإدارة الأمريكية يمكن أن تكون راعية للسلام في فلسطين، لأنها هي التي تصنع قوة التيار الصهيوني وتدعمه”. مشددا على أن القدس غير قابلة للمساومة والتفاوض مع إسرائيل.
عصام الناصيري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى