fbpx
أخبار 24/24الصباح السياسي

يتيم: المغرب أقر سياسة جديدة للهجرة واللجوء

 

 

أكد وزير الشغل والإدماج المهني، محمد يتيم، أمس الأربعاء بالرباط، أن المغرب بادر منذ سنة 2013 إلى إقرار سياسة جديدة للهجرة واللجوء، تنبني على التزاماته الدولية، وتعتمد مقاربة إنسانية ومسؤولة قائمة على التعاون والشراكات المتجددة مع جميع الأطراف الوطنية والدولية المعنية.

وأوضح يتيم، في كلمة خلال الجلسة الافتتاحية لندوة تنظمها منظمة العمل العربية بتعاون مع وزارة الشغل والإدماج المهني على مدى ثلاثة أيام حول موضوع ” الهجرة والتنمية”، أن السياسة الجديدة للمغرب تتجلى، أساسا، في اتخاذ تدابير إدارية تتعلق بتسوية وضعية المهاجرين غير النظاميين وطالبي اللجوء، وكذا العمل على تحيين الإطار القانوني والمؤسساتي المتعلق بالهجرة واللجوء ومحاربة الاتجار بالبشر، مع استحضار المواثيق الدولية لحقوق الإنسان، واتفاقيات العمل الدولية، وكذا الممارسات الفضلى للدول.

وأضاف أنه إلى جانب ذلك، اعتمدت الحكومة، في سنة 2014، استراتيجية وطنية للهجرة واللجوء تروم إدماج المهاجرين وأفراد عائلاتهم، والتي تهم العديد من المجالات، من قبيل التكوين والتعليم والشغل والتربية والصحة والسكن والثقافة ، وذلك من خلال مقاربة تشاركية مع المتدخلين.

وأشار يتيم إلى أن وزارة الشغل والإدماج المهني عملت، في إطار التزامها بتنفيذ الاستراتيجية الوطنية للهجرة واللجوء، على اتخاذ الإجراءات الضرورية لمساعدة المهاجرين الذين تمت تسوية وضعيتهم، بهدف إدماجهم في سوق الشغل، من خلال تسجيل طالبي العمل منهم في مصالح التشغيل، وتنظيم ورشات حول التشغيل والإدماج لفائدتهم، ووضع آليات تحفيزية للعمل المأجور والتشغيل الذاتي، وخلق المقاولات.

كما منحت الوزارة إلى غاية نهاية شتنبر 2017، حسب المسؤول الحكومي، تأشيرات العمل لفائدة 100 مهاجر ممن تمت تسوية أوضاعهم، والتزمت بمراجعة وتبسيط الإطار القانوني المتعلق بتدبير تدفق المهاجرين لأسباب اقتصادية في إطار الآليات الدولية المصادق عليها، وكذا الاتفاقيات الثنائية التي وقع عليها المغرب في هذا الشأن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى