fbpx
الرياضة

لقجع يتوعد الأندية بسبب الشركات

المهلة تنتهي بداية الموسم المقبل وأندية مهددة بالإقصاء ما لم تمتثل للقرار
توعدت جامعة كرة القدم بمعاقبة الأندية التي لن تمتثل لقرار تأسيس الشركات الرياضية بداية الموسم الكروي المقبل 2018-2019.
وخلص اجتماع المكتب المديري للجامعة، أول أمس (الثلاثاء)، إلى تحديد مهلة نهائية تنتهي بداية الموسم المقبل، مع تحذير الأندية التي لم تستجب للقرار بإقصائها من المنافسة في “البطولة الاحترافية”، أي القسمين الأول والثاني.
وسبق لفوزي لقجع أن طالب الأندية بتأسيس الشركات طبقا للقانون الجديد للتربية البدنية والرياضة، وحدد الموسم الجاري 2017 – 2018 آخر أجل لذلك، لكنه اصطدم بعدم تجاوب الأندية والإشكالات القانونية التي تصادفها، ليتقرر تأجيل ذلك إلى الموسم المقبل.
وتقرر في الاجتماع الذي حضره أغلب الأعضاء، وترأسه فوزي لقجع، تشجيع الفرق التي بادرت إلى تطبيق مشروع الانتقال إلى شركة رياضية، برصد حوافز مالية لها، كما تم الاتفاق على عقد اجتماع بين لجنة الحكامة ورؤساء الأندية خلال الأسبوعين المقبلين.
وكشفت مصادر حضرت الاجتماع أن العرض المتعلق بالشركات الرياضية قدمه طارق السجلماسي، الرئيس الجديد للجنة الحكامة، وساعده في ذلك طاقم خاص من ستة أفراد اصطحبهم معه، وغادروا القاعة مباشرة بعد التقديم.
وتوقف السجلماسي في عرضه عند المصاعب التي تواجه الأندية في طريقة تأسيس الشركات، وأولها الجانب القانوني، الذي يعيق الانتقال من الجمعية الرياضية إلى الشركة.
ويتخوف رؤساء الأندية على مصالحهم ومواقعهم في حال تأسيس الشركات، ومن أداء الضريبة على الأرباح، ومن التشدد في مراقبة أسلوب التدبير المالي، خاصة من قبل مفتشي الضرائب.
وقدم حمزة حجوي، النائب الأول لرئيس الجامعة، عرضا حول قانون أطباء الأندية، أثار من خلاله تجارب بعض الاتحادات الكروية العالمية، فضلا عن نتائج التحقيق الذي أنجز عبر الأندية الوطنية، قبل أن يتم الاتفاق على مجموعة من المقترحات التي ستساهم في تحديد مسؤوليات وواجبات طبيب الفريق، وتحديد وضعيته الإدارية والمالية .
عبد الإله المتقي
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق