fbpx
الرياضة

أزمة جديدة بـ “الكاك”

عقد أوشلا مهدد بالإلغاء وجوارب اللاعبين على قارعة الطريق تثير الاستياء
أثار تعاقد المدرب الحسين أوشلا مع النادي القنيطري جدلا قانونيا، وذلك بسبب إشراف المدرب ذاته على تدريب قصبة تادلة في بداية الموسم الكروي الجاري.
وعين النادي القنيطري رسميا أوشلا مدربا أول أمس (الثلاثاء)، خلفا للمدرب المقال حسن أوغني، الذي أقيل من منصبه قبل شهر، ليتولى تدريب الفريق مؤقتا كلا من محمد البوساتي وصلاح الدين الخليفي.
ويأتي تعيين أوشلا مدربا ل»الكاك» بعد سلسلة من النتائج، التي بات يتخبط فيها الفريق القنيطري منذ بداية الموسم الجاري، آخرها الهزيمة الثقيلة أمام أولمبيك الدشيرة بأربعة أهداف لصفر، لحساب الجولة 11 منة منافسات القسم الثاني.
ورغم تعاقد الفريق القنيطري مع المدرب أوشلا بموجب عقد يمتد إلى نهاية الموسم الجاري، إلا أنه مهدد بالإلغاء، بما أنه سبق تدريب قصبة تادلة في بداية الموسم، كما أن قانون المدرب يمنعه من تدريب فريقين من القسم نفسه خلال موسم واحد.
وينتظر أن يفقد أوشلا منصبه بالكاك بسبب قيادة قصبة تادلة كان خلالها موجودا في ورقة أربع مباريات، ما يعني أن الجامعة منحته رخصة تدريب الفريق رغم عدم توقيعه العقد مع الفريق التادلاوي.
وفسرت مصادر متطابقة أن الجامعة رخصت للمدرب أوشلا بالإشراف مؤقتا على تدريب قصبة تادلة في انتظار إدلائه بنسخة من العقد دون أن يتمكن من ذلك بعدما أقيل من منصبه.
وقال أوشلا في تصريح لـ «الصباح الرياضي» إن تعاقده مع النادي القنيطري سليم، طالما أنه لم يوقع أي عقد مع قصبة تادلة خلال المدة القصيرة التي تولى فيها تدريبه.
من ناحية ثانية، أثارت جوارب لاعبي النادي القنيطري ملقاة على قارعة الطريق، بعد غسلها، استياء محبي مكونات النادي، معتبرين ذلك تحقيرا وإهانة لـ «الكاك».
وتداول نشطاء فايسبوكيون صورة الجوارب بجانب الحافلة على نطاق واسع، خاصة في المواقع الإلكترونية والتواصل الاجتماعي، متهمين الرئيس الحالي عبد الودود الزعاف بسوء التدبير والتنقيص من قيمة الفريق.
وتدخلت جمعيات المجتمع المدني على الخط، عندما دعت أزيد من 56 جمعية إلى افتحاص مالية «الكاك» خلال السنوات الثلاث الأخيرة، كما طالب فؤاد المحمدي، عامل القنيطرة، بالتدخل من أجل إنقاذ الفريق وإعادة الأمور إلى نصابها الطبيعي.
عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق