الرياضة

هجوم على معلق “بي إن سبور” بسبب الوداد

قال إن مغاربة انتقدوا تعاطفه مع الأحمر في عصبة الأبطال في رسائل
عبر المعلق المغربي جواد بادة، الذي يعمل رفقة مجموعة قنوات “بي إن سبور” القطرية، عن أسفه لتلقي رسائل غاضبة، تنتقد طريقة تعليقه على مباريات الوداد الرياضي في عصبة الأبطال الإفريقية، التي توج بها الأحمر قبل أيام.
وأكد المعلق المغربي في تدوينة على صفحته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أنه عاش لحظات لا تنسى معلقا لمباريات الوداد في عصبة الأبطال، على غرار ما عاشه رفقة الرجاء الرياضي في مونديال الأندية في 2013، ومع المغرب الفاسي في 2011 ومع الفتح الرياضي في 2010، قبل أن يصدم بمطالبته ب”الحياد” في مباريات الفريق الأحمر أمام الأندية الإفريقية.
وأضاف بادة، أنه توصل برسائل من جماهير مغربية، تطالبه بالحياد، علما أنه كان يساند فريقا مغربيا في مسابقة قارية، على غرار كل الجماهير المغربية، مشيرا إلى أن هذه البرقيات طالبته ب”ألا يتعاطف مع الأحمر بطريقة مبالغ فيها”.
ومعلقا على ذلك، قال بادة إن “التعصب سلب عقول البعض وأنساهم أن الوداد كان يمثل المغاربة في عصبة الأبطال”، مشيرا إلى أنه لم يندم على أي كلمة قالها في حق الوداد، “لأنه كان خير سفير للكرة الوطنية، ولن يتوانى في الدفاع عن الفرق الوطنية الأخرى التي ستشارك في المسابقات القارية، ولن تنال منه هذه الوسائل الرخيصة للضغط عليه”.
ع. د

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق