الرياضة

العزيزي ينقذ تادلة من الهزيمة السابعة

انتهى مؤجل الدورة السادسة من بطولة القسم الثاني بين شباب قصبة تادلة وضيفه وداد تمارة أول أمس (الأربعاء)، بالتعادل بهدف لمثله أمام أزيد من 2000 متفرج تابعوا المباراة، رغم برمجتها وسط الأسبوع.
وفتحت إدارة شباب قصبة تادلة أبواب الملعب البلدي مجانا .
ولم يستطع شباب قصبة تادلة تحقيق الفوز في ميدانه، للخروج من الرتبة قبل الأخيرة، التي يقبع فيها بست نقاط، بفارق ثلاث نقاط عن وداد تمارة صاحب الرتبة الثانية عشرة. 
وافتتح وداد تمارة التسجيل في الدقيقة 32، بواسطة متوسط ميدانه أمادو كيتا بتسديدة قوية من خارج منطقة العمليات مانحا التقدم لفريقه، لكن أداء الفريق المحلي تحسن بعد دخول أنور العزيزي، الذي أحرز هدف التعادل في الدقيقة 87، لينقذ فريقه من الهزيمة السابعة هذا الموسم.
وأضاع يوسف الزوهري مهاجم وداد تمارة في الوقت بدل الضائع هدف الفوز أمام شباك فارغة بعد سوء تفاهم بين الحارس بوناغا والمدافع شطبي.
 وقال خليل بودراع، مدرب شباب قصبة تادلة، «قدمنا شوطا أول دون المستوى، وتلقت شباكنا هدف التقدم، وخلال الشوط الثاني أقحمت ثلاثة مهاجمين، فتحسن أداؤنا الهجومي».
وأضاف بودراع «استطعنا تسجيل هدف. كنا نتمنى تحقيق الفوز، وإضافة ثلاث نقاط إلى رصيدنا، للخروج من المراكز المكهربة».
أما محمد بوطهير، مدرب وداد تمارة، فصرح «كنت أعرف صعوبة المباراة أمام شباب قصبة تادلة بميدانه وأمام جمهوره. عززت الخط الدفاعي بإشراك ثلاثة لاعبين في محور الدفاع. أدينا شوطا أول في المستوى. استطعنا تسجيل هدف التقدم، عكس الشوط الثاني، إذ لم نكن موفقين واستقبلت شباكنا هدف التعادل دقيقتين قبل نهاية المباراة».
وتابع «كما شاهد الجميع، كان بإمكاننا الفوز، لولا إضاعة الزوهري الهدف أمام شباك فارغة. على العموم، يبقى التعادل بتادلة إيجابيا».
خالد المعمري (قصبة تادلة)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق