الرياضة

“خصم المغرب” مديرا لحملة المونديال

المتوكل وبلخياط مرشحان لترؤس الجمعية المنظمة
كشفت مصادر مطلعة أن جامعة كرة القدم قررت تعيين هشام العمراني، الكاتب العام السابق للكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم مديرا لحملة المغرب لتنظيم كأس العام 2026.
ويتوفر العمراني على تجربة كبيرة في تسيير كرة القدم، اكتسبها من فترة اشتغاله بالكونفدرالية الإفريقية، ومشاركته في تنظيم عدد كبير من التظاهرات الكبرى، لكن اللافت في تعيينه أنه كان إلى وقت قريب يصنف «خصما للمغرب»، في عهد الرئيس السابق عيسى حياتو، خاصة في ملفي كأس إفريقيا 2015 التي رفض المغرب تنظيمها بسبب وباء «إيبولا».
ويتابع هشام العمراني حاليا لدى القضاء المصري، إلى جانب عيسى حياتو، في إطار ملف احتكار حقوق النقل التلفزيوني.
ومازال المغرب لم يعين بعد الجمعية المنظمة لكأس العالم، والتي يفترض أن تكون مستقلة عن الجامعة.
وكشفت مصادر مطلعة أن نوال المتوكل ومنصف بلخياط أبرز مرشحين لترؤس الجمعية، لكن مخاوف من التأويلات السياسية لترشيحهما، بما أنهما ينتميان إلى حزب واحد هو التجمع الوطني للأحرار، قد تدفع إلى التفكير في أشخاص آخرين.
ع.م

اظهر المزيد

تعليق واحد

  1. السيد العمراني مان له موقف ضد المغرب، في، ايام كان عليه كمغربي ان يكون بجانب المغرب وعوض ان يرمي في سلة المهملات هو وبلخياط لانها مانا بالكاف ولم يدافعا هنا الاتنين ابدا علي المغرب و اعني كرة القدم واعدكم انهم لن يدافعا علي ترشيح المغرب وايس لهم لا حب البلد الغالي ولا تقنيات التواصل هم منبودان في محافل كرة القدم. ولعلممك وانتم سيكون لكم نفس موقفي ان الذين ييدافعون علي المغرب هم المكتب الجامعي واطر الجامعة وعلي راسهم رئيس الجامعة السير لقجع الذي برهن علي مغربيته في المحافل الدولية وكان له الفضل لتاهيل المغرب لروسيا وكان ملازنا لكل اللاعبين والاذر المشرفة لااسود وهذا بشهادة الكل. اللهم اني قد بلغت واتني ان اكون مخطئا علما انني متاكل ان هدا الاتنين ليس لهنا ولو ذرة من الصدق ازاي لا الكاف ولا الفيفا ولا لاعضاءها لقاء نا بعد نتائج الترشيح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق