fbpx
بانوراما

فارس تتحدث لمعجبيها على “إنستغرام”

“أنا اشتقت لكم أيضا”، كان التعليق الأول لميريام فارس الذي وجهته إلى معجبيها عبر حسابها الرسمي على موقع “إنستغرام”، بعد انقطاع عن مواقع التواصل الاجتماعي وعن ممارسة أي نشاط فني، فرضه عليها ظرف صحي طارئ ألم بها، واستدعى خضوعها إلى عملية جراحية لم يتم الكشف عن تفاصيلها. وميريام فارس التي انقطعت أخبارها الفنية والخاصة عن التداول الإعلامي منذ الأسبوع الماضي، ردت على “الفانز” الذين عبروا لها عن اشتياقهم لها، بعبارة مقتضبة أشارت فيها إلى شعورها المماثل تجاههم.

وأصدر المكتب الإعلامي لميريام فارس بيانا مقتضبا، أشار فيه إلى تعرضها إلى حادث، دون أن يتم توضيح طبيعته أو حجمه، أو الأضرار التي لحقت بها، كما أنه لا يبدو حادثا بسيطا أو عابرا، لأنها تتكتم حوله، ولأنه أجبرها على الابتعاد لمدة شهر عن مزاولة أي نشاط فني.

وحاولت ميريام من خلال البيان ذاته أن تقدم عذرا لمتعهدي الحفلات، الذين ارتبطت معهم بعقود عمل، ولكنها في الوقت نفسه شغلت بال محبيها، الذين علقوا على آخر صورها، بعبارات تشير إلى رغبتهم بالاطمئنان عن صحتها، ولكنها مستمرة في سياسة عدم التعليق أو توضيح ما حصل معها.

وفي المقابل، يبدو أن ميريام بدأت تتماثل إلى الشفاء، فهي أطلت عبر “إنستغرام” بعد غياب، وربما تحتاج إلى فترة نقاهة طويلة لكي تتمكن من استعادة كامل حيويتها ونشاطها، لكي تعود إلى المسارح والأفراح، خاصة أنها من الفنانات اللواتي يشعلن المسارح وحفلات الأفراح برقصهن وغنائهن، بل هي تعتبر من بين الفنانات الأكثر طلبا في حفلات الأعراس الكبيرة.

أ . ك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى