fbpx
اذاعة وتلفزيون

الحنان يطلق “تامولايت أتيتريت”

يجري المغني إبراهيم الحنان، اللمسات النهائية قبل إصدار أغنيته الجديدة بعنوان “تامولايت أتيتريت”، التي تحمل جديدا على مستوى الكلمات واللحن.  ويقدم  الفنان الشاب الأمازيغي هذه الأغنية، هدية منه إلى المرأة المغربية والعربية، التي يصفها بالنجمة، بعد أن سبق له إطلاق أول أغنية “سينغل” بعنوان “ازري الصيف أياغربي” على قناته الرسمية على موقع “يوتيوب”.

واختار الحنان موضوع أغنيته وكلماتها المؤثرة في وجدان كل من له علاقة بالمهجر، لأن فكرتها تتغنى بالهجرة والغربة ومعاناتها، معبرا عبرها عن حياة المهجر، التي يعيش على وقعها وإيقاعاتها شخصيا.  ويتعاون الحنان في إعداد فكرة وغناء وألحان وموسيقى وكلمات أغانيه، مع سهام أورقاس، مسيرة أعماله الفنية، وبشراكة مع عبد الله أسملال. 

ويعيش إبراهيم الحنان، الذي ولد بتيزنيت في 1980، بفرنسا، مما جعله يتعرف عن قرب على مشاكل المغتربين التي يرغب في التطرق إليها في أغانيه.

يشار إلى أن الحنان عشق الفن والغناء منذ صغره، لينطلق في مساره الفني بالتغني بالتراث الأمازيغي، إذ اشتهر بإعادة أداء مجموعة من الأغاني الأمازيغية للروايس الحاج بلعيد ومحمد الدمسيري ومبارك أيسار وغيرهم.

بدأ في 1993 مغنيا وعازفا على مجموعة من الآلات الموسيقية مثل “البانجو” والطمطام” و”البندير” وغيرها، ضمن مجموعة من الأوركسترات، قبل أن يؤسس في 1996 مجموعته الغنائية تحت اسم “مجموعة الحنان”، التي عرفت بإحيائها العديد من الحفلات والسهرات والأعراس بتزنيت ومنطقة سوس عموما.

محمد إبراهمي (أكادير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى