fbpx
مجتمع

أفارقة شاركوا المراكشيين طقوس العيد

انخرط العديد من الأفارقة المقيمين بمراكش في طقوس العيد، إذ تحول بعضهم إلى جزارين في حين اهتم آخرون بشي الرؤوس والقوائم. وقف سنغاليان ومواطن من مالي قرب المسجد، بعد أن أدوا صلاة العيد مع المغاربة، حاملين سكاكينهم في انتظار استدعائهم من قبل بعض المصلين للقيام بذبح الأضحية، دون أن يهتمأكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى