fbpx
حوادث

17 قتيلا خلال عطلة العيد

حوادث مميتة عرفتها سطات والجديدة وسيدي بنور والناظور

بلغ عدد القتلى بسبب حوادث السير التي عرفتها الطرق الوطنية خلال عطلة العيد الأضحى، 17 قتيلا، كان الحصة الكبرى فيها للطريق الوطنية رقم 309، الرابطة بين سطات والبروج، مساء أول أمس (الأحد)، حادثة سير خطيرة، أودت بحياة سبعة أشخاص، وخلفت جريحين وصفت إصابتهما بالخطيرة.
وحسب مصادر مطلعة فإن الحادث وقع على مستوى منعرج خطير بمنطقة “عين البيضا” بدوار أولاد عياد التابع لقيادة المزامزة، بعد اصطدام وصفه شهود عيان بالقوي، بين سيارتين الأولى من نوع “مرسيدس 250” والثانية من نوع “هونداي”، ونتيجة لقوته اندلعت النيران بالسيارة الثانية، والتي التهمتها ألسنة اللهب بالكامل، مما عجل بوفاة امرأة ورجلين بمكان الحادث، فيما لفظ أربعة أشخاص آخرين من بينهم طفلة أنفاسهم الأخيرة بالمستشفى الاقليمي الحسن الثاني.
وتسبب الحادث في إصابة شخصن آخرين بجروح خطيرة، وصفت مصادر طبية حالتهما بالحرجة، ليتم نقلهما على وجه السرعة إلى المستشفى الإقليمي الحسن الثاني بسطات لتلقي العلاجات والفحوصات الضرورية، فتم وضع واحد منهما بقسم الإنعاش والتخدير قبل إحالته على المستشفى الجامعي ابن رشد بالبيضاء، فيما ما تزال امرأة تتلقى العلاجات بعد وضعها بقسم الإنعاش والتخدير.
وفور إشعارها بالأمر، هرعت إلى مكان الحادث عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي وكوكبة الدراجات النارية تحت قيادة قائد سرية الدرك الملكي بسطات، وكذا عناصر الوقاية المدنية والسلطة المحلية والمدير الجهوي لوزارة التجهيز والنقل، حيث تم إجراء معاينة ونقل الضحايا إلى المستشفى الإقليمي الحسن الثاني بسطات، كما تم إخماد حريق السيارة ونقل الجثث إلى مستودع الأموات، وفتح بحث حول أسباب وملابسات الحادث تحت إشراف النيابة العامة.
الحادثة الثاني كان بالجديدة، إذ أسفر حادث اصطدام سيارة من نوع “مرسيدس 207″، بشجرة قرب مقر جماعة هشتوكة التابعة لدائرة أزمور، صباح أول أمس (الأحد)، عن وفاة ثلاث نساء ورجل في الخمسين من عمره، فيما أصيب ستة أشخاص بجروح متفاوتة الخطورة.
وكشفت مصادر دركية “للصباح”، أن الحادثة وقعت في حدود الساعة السابعة والنصف من صباح اليوم نفسه، عند النقطة الكيلومترية رقم 420، من الطريق الوطنية رقم واحد الرابطة بين الدار البيضاء والجديدة، حينما فقد سائق العربة ذاتها السيطرة عليها، وانحرفت عن الطريق واصطدمت بشجرة. وكانت تحمل على متنها عشرة أشخاص.
وفي موضوع ذي صلة، لقي شخصان مصرعهما في حادثة سير، وقعت مساء السبت الماضي على الطريق الوطنية رقم سبعة الرابطة بين الجديدة مراكش، بتراب إقليم سيدي بنور، بعد اصطدام سيارتين خفيفتين من نوع “مرسيدس 220″ و”طيوطا كورولا”. وأكدت مصادر من المكان وفاة سائقي السيارتين وإصابة خمسة آخرين نقلوا إلى المستشفى الإقليمي محمد السادس بسيدي بنور ومنه إلى الجديدة. وعلمت “الصباح” أن الضحايا يتحدرون من تيفلت ومشرع بلقصيري.
ولقي أربعة أشخاص لقوا مصرعهم، فيما أصيب ثلاثة آخرون بجروح متفاوتة الخطورة، في حادثة سير، شهدتها أول أمس (الأحد) الطريق الجهوية الرابطة بين بركان وجماعة رأس الماء بإقليم الناظور. ووفق المصادر ذاتها، فإن الحادث نتج عن اصطدام قوي بين سيارتين خفيفتين، ما أدى إلى سقوط أربعة قتلى في المكان، في الوقت الذي نقل الجرحى على وجه السرعة إلى المستشفى الاقليمي ببركان لتلقي العلاجات الضرورية. وعلم لدى السلطات المحلية، أن ضحيتين يتحدران من جماعة رأس الماء بإقليم الناظور، وتم إيداعهما مستودع الأموات. وتعود أسباب الحادث حسب بعض المصادر، إلى السرعة المفرطة والتجاوز المعيب، حيث كشفت المصادر سماع دوي الاصطدام بين السيارتين من مكان بعيد، قبل أن تهرع السلطات إلى مكان الحادث. كما حضرت عناصر الدرك الملكي، حيث تم تحرير محضر في النازلة لتحديد ملابسات الحادث، وهويات جميع الضحايا.
هشام الأزهري (سطات) و أحمد ذو الرشاد (الجديدة) وجمال الفكيكي (الناظور )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق