fbpx
الرياضة

الصويري يبدأ مهامه بمالي

يرافق المنتخب الوطني بعض الأعضاء الجامعيين إلى باماكو، من أجل القيام بمهمة مزدوجة، بالموازاة مع المباراة التي سيخوضها أمام مالي غدا (الثلاثاء)، لحساب الجولة الرابعة من مباريات المجموعة الثالثة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم روسيا 2018.
وتوصل ”الصباح الرياضي” إلى معطيات تؤكد أن حميد الصويري، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالجامعة، وحمدي ولد الرشيد، رئيس لجنة العلاقات الإفريقية، سيرافقان بعثة المنتخب إلى باماكو.
ويعود سبب مرافقة العضوين المذكورين لبعثة المنتخب إلى مالي، إلى قيامهما بمهمة مزدوجة، تتمثل في تقديمهما الدعم للعناصر الوطنية من جهة، وإطلاع الاتحاد المالي لكرة القدم على مستجدات ترشح المغرب لتنظيم مونديال 2026.
وتسعى الجامعة إلى استغلال وجود بعثة المنتخب الوطني بباماكو لوضع الاتحاد المالي في الصورة بشأن الترشح لمونديال 2026، سيما أنها تعول على الدول الإفريقية التي تربط معها شراكات واتفاقيات لدعم الملف المغربي أثناء انطلاق حملة الترويج بشكل رسمي.
ووضعت جامعة الكرة إستراتيجية بعيدة المدى في الترويج لتنظيم كأس العالم، تنطلق من القارة الإفريقية، بالنظر إلى الانتماء الجغرافي والعلاقات التاريخية التي تربط المغرب بجميع دول إفريقيا.
كما يشكل دعم الصويري وولد الرشيد للاعبي المنتخب الوطني في مباراة باماكو، فرصة للتأكيد على رغبة الجامعة في حضور المغرب لمونديال روسيا، وأنها تعمل على تحقيق هذا الهدف بجميع الوسائل المادية والبشرية المتاحة.
ويذكر أن الصويري وولد الرشيد زارا لاعبي المنتخب الوطني، خلال الاستعدادات إلى جانب مجموعة من الأعضاء الآخرين، بالنظر إلى تزامن المباراة مع عيد الأضحى.
ع. ك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق