fbpx
الرياضة

لقجع: مازلنا نعاني الخصاص

قال إن قطاعات حكومية تعهدت بتأهيل بنيات تحتية جديدة
وقعت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم أول أمس (الخميس) بقاعة المحاضرات التابعة لمقر شركة اتصالات المغرب بالرباط اتفاقية شراكة مع أربعة قطاعات حكومية، بهدف تأهيل البنية التحتية، الخاصة بكرة القدم في الفترة الممتدة من 2017 إلى 2021.
  ووقع هذه الاتفاقية كل من فوزي لقجع، رئيس الجامعة، ونور الدين بوطيب، الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية، ورشيد الطالبي العلمي، وزير الشباب والرياضة وعبد القادر اعمارة، وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، فيما تعذر حضور محمد بوسعيد وزير الاقتصاد والمالية، لظروف صحية.
واعتبر فوزي لقجع، رئيس الجامعة، حصيلة عمل ثلاث سنوات إيجابية، بعد تعشيب وبناء 109 ملاعب بالعشب الاصطناعي، وأربعة ملاعب بالعشب الطبيعي خاصة بأندية القسم الأول، وخمسة أخرى في طور الإنجاز، إضافة إلى تزويد مجموعة من الملاعب بالإنارة (1600 لوكس بدل 600).
وأكد لقجع في سياق تدخله أن عملية الإصلاح شملت كذلك مركز المعمورة للرفع من طاقته الاستيعابية، حتى يكون جاهزا لاستضافة المنتخبات الوطنية خلال المعسكرات التدريبية، مضيفا أن الجامعة راعت في إنجاز هذه الملاعب المعايير الدولية من بينها جودة العشب وقدرته على تحمل المباريات لأزيد من 10 سنوات، مشيرا إلى أن أهمية الممارسة الكروية تقتضي الاهتمام بفرق العصب الجهوية والأحياء الهامشية، لضمان إقلاع حقيقي، وتابع ”إن أهمية الممارسة الكروية لا تقتصر على أندية القسمين الأول والثاني، بل بالعصب الجهوية، التي يبلغ عددها 11 عصبة وما يتطلبه ذلك من صعوبات في برمجة مبارياتها، إذ أننا ننظم 3 آلاف مباراة أسبوعيا وتعيين 18 ألف حكم ومندوب، بما أن كل عصبة تضم ما بين 130 فريقا و150، ما يؤكد أن الخصاص ما زال قائما رغم المجهودات المبذولة”.
وتحدث لقجع بإسهاب عن أهمية التكوين في تطوير الممارسة، مؤكدا أن الجامعة ستولي العناية القصوى لمسألة التكوين سواء بالأندية أو الإدارة التقنية، من أجل إدماج المنظومة الكروية والعمل بالمراحل الأولى في التنقيب عن المواهب بملاعب القرب في الأحياء، قبل الالتحاق بمركز التكوين في المعمورة.
من جانبه، أكد رشيد الطالبي العلمي، وزير الشباب والرياضة، أهمية العناصر الجديدة التي تضمنتها الاتفاقية، المتمثلة في حرص الجامعة والحكومة على مواصلة تأهيل الملاعب الوطنية، مشيرا إلى أن المغرب أنجز مجموعة من ملاعب القرب رغم المؤاخذات التي سجلت على مستوى تدبير هذه الملاعب.
أما عبد القادر اعمارة، وزير النقل والتجهيز والماء، فأشاد بالعمل الكبير، الذي أنجز في الفترة السابقة، خاصة في ما يتعلق بالبعد الحكاماتي في تدبير البنيات التحتية، مضيفا أن وزارته تبقى دائما تحت تصرف الجامعة على مستوى المواكبة والخبرة.
عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق