fbpx
بانوراما

مجلـس “إيمزكـان”

جذور الديموقراطية في المغرب

في كتابه القيم “جذور الديموقراطية في المغرب: ديموقراطية قبيلة أيت عبد الله نموذجا” 1914 1934) حاول الباحث المغربي عمر أمرير أن يؤرخ للأحداث والذهنيات والأثر الاجتماعي والسياسي والثقافي لإبراز ممارسة نسميها اليوم الديموقراطية، وهي التجلي الثقافي في سلوك المغاربة، تنظيما وأخلاقا. إنها نوع من التشريع الوضعي الذي يستمد جوهره من التشريع الإسلامي ومن الوعي القبلي المغربي بأعرافه وتقاليده الحاملة لكل قيم العدل والحرية. عبر هذه الحلقات تسافر بكم “الصباح” في أهم التيمات والقضايا التي حملها الكتاب.
الحلقة ٦
إعداد: عزيز المجدوب

تشير «إيمزكان» في صيغتها الأمازيغية، إلى جمع مذكر مفرده يعني «إيمزكي» وصيغة فعل ماضيه «إيزكا» بمعنى الفعل العربي زكى، وهذا يعني أن وظيفة «مجلس إيمزكان» هي تزكية حكم أو موقف، أو ممارسة ما صدرت عن مجلس «آيت الخمس» وكل حكم أو موقف أو ممارسة لم تنل تزكيتهم فلا عمل بها.
ويتم تشكيل مجلس «إيمزكان» بمجرد ما يتم تعيين جميع أعضاء مجلس «آيت الخمس» وذلك بأن يعين كل «أفوس» مجموع أسر من القرية رجلين، أحدهما يكون ضمن مجلس «آيت الخمس» وثانيهما يكون ضمن مجلس «إيمزكان» ليرشد قريبه إلى الصواب وينهاه عن الخطأ.
وهذا يعني أنه بمجرد ما يحدد به أعضاء مجلس آيت الخمس زمن وجدول أعمال اجتماعهم، يخبرون به أعضاء مجلس إيمزكان.
ويحضر النائبان إلى ساحة باب أكادير، مكان المجلس، ولكن كل واحد منهما يجلس ضمن أعضاء صف اعضاء مجلسه، وبذلك يساوي مجموع عدد أعضاء مجلس «آيت الخمس» عدد مجلس «إيمزكان»، والفرق بينهما تنظيمي هدفه ضمان العدل والمساواة، حيث يتولى «آيت الخمس» وحدهم تداول القضايا ومناقشتها من كل الجوانب، إلى أن يصلوا إلى النتيجة، عندئذ يلتمسون من مجلس «إيمزكان» إبداء الرأي فيها، فإذا زكوها لهم فسيتم تنفيذها فورا وإن رفضوها فإنهم سيتصدون «للفساد إن ظهر لهم في النفاليس» (الإحالة على الفقيه العثماني) أي في حكمهم، وهكذا يتم التداول في جميع القضايا بنزاهة لا مكان فيها للمحاباة، ولا التدليس، ولا للارتشاء.
مجلس «آيت ربعين»
«آيت ربعين» يشير الرقم فيه إلى هيأة سياسية تتكون من 40 شخصا» كانت بعدة مناطق بالمغرب، ولعل أقدم إشارة لمجلس آيت ربعين في المصادر العربية يعود إلى 777 ميلادية بمناسبة تأسيس سجلماسة (أسكان).
ومن وظائف المجلس اختيار قرار الدخول في الأحلاف مع القبائل الأخرى وعقد معاهدات السلم.
وينعقد عادة كل يوم جمعة في الساحة الأمامية لأكادير قرية «زغنغين» حيث يوجد أمغار القبيلة وقد ينعقد استثنائيا إذا جد ما يفرض التعجيل بانعقاده.
ويرى أمرير أن مصطلح «آيت ربعين» جدير بأن يعد من جذور الديمقراطية في المغرب لما لا يقل عن أزيد من ألف سنة، وهو المجلس الذي يتوج كل المجالس بتوليه الشؤون الخارجية للقبيلة كلها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى