fbpx
بانوراما

العمـر: أحـب المـرأة “الجدعـة”

“خفيف ظريف”
يكتشف القارئ، من خلال هذه السلسلة من الحلقات الصيفية، جانبا آخر من شخصيات فنانين وإعلاميين ومشاهير، يخضعون لمجموعة من الأسئلة البسيطة الخفيفة، لكنها تكشف جوانب خفية من شخصياتهم… بماذا يحلمون؟ ماذا يحبون؟ ما هي هواياتهم؟ ما هي حكمتهم في الحياة؟ والعديد من الأسئلة الأخرى، التي لم نرد أن نخضعها للتحليل النفسي من قبل متخصص، تاركين لكم مهمة النبش في أعماق أجوبتهم، لملامسة «حقيقتهم» بطريقتكم الخاصة. قراءة ممتعة.

نورا الفواري

الحلقة 2

< ما هو أهم شيء يميز طباعك وشخصيتك؟
< العفوية والتلقائية. أتصرف بدون أن أحسب تبعات بعض تصرفاتي أو أبعادها، وهو ما يتسبب لي في مشاكل أحيانا.
< ما هي أهم صفة تحبها في المرأة؟
< أحب المرأة «الجدعة»… مثلما نقول في لبنان امرأة «للسيف وللضيف ولغدر الزمن».
< ما هي أهم صفة تحبها في الرجل؟
< أن يكون شهما و»عندو نخوة».
< ما هي أهم صفة تحبها في أصدقائك؟
< الوفاء.
< أين تقضي وقت فراغك؟
< ليس عندي أي وقت فراغ. لكني أتحين أي لحظة فراغ لأقضيها مع أبنائي.
< ما هو حلمك؟
< «أشوف ولادي أحسن مني». أن أحقق فيهم ما لم أستطع أن أحققه لنفسي.
< ما الذي تخشاه في حياتك؟
أ< ن «يقلب الزمن علي».
< في أي مدينة تحب أن تعيش؟
< بضيعتي شحيم بجبل لبنان، بإقليم الخروب. يلقبونها «مقلع الرجال».
< ما هي الألوان التي تحبها؟
< الأسود والأبيض.
< من هو فنانك المفضل؟
< ملحم بركات رحمه الله.
< ما هو فيلمك المفضل؟
< فيلم «سفر برلك» من بطولة فيروز.
< ما هي أغنيتك المفضلة؟
< «بحبك يا لبنان».
< ما هو كتابك المفضل؟
< لا أهوى القراءة. أحب أن أثقف نفسي عن طريق البرامج الثقافية. لكني أحب كتابات جبران خليل حبران.
< من هو شاعرك المفضل؟
< نزار فرنسيس.
< ما هو طبقك المفضل؟
< أحب أن أضع أمامي «المازة» اللبنانية وأشوي اللحم بنفسي.
< ما هو الشيء الذي تكرهه بشدة؟
< أن يلبسني أحدهم تهمة ويفصلها علي تفصيلا، في حين أن الأمر باطل في باطل.
< ما هي الشخصية التاريخية التي تعجبك؟
< علي بن أبي طالب.

< ما هي المهنة التي كنت تحب أن تمارسها؟
< كنت أحب أن أكون ضابطا طيارا بالجيش اللبناني. وهي الأمنية التي حققتها من خلال شقيقي.
< ما هو الخطأ الذي لا يمكنك أن تغفره لإنسان؟
< لا أتسامح مع أحد معارفي إن كان «مسخوط الوالدين» أو يغضبهما.

< ما هي حكمتك في الحياة؟
< «الباب اللي يجي لك منو الريح، سدو واستريح».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى