fbpx
الرياضة

مازلنا في مرحلة المعاينة

المدرب الجديد للحسيمة قال إنه سينتدب لاعبين في مستوى جيد
قال بيدرو بنعلي، المدرب الجديد لشباب الحسيمة لكرة القدم، إن هدفه تكوين فريق تنافسي في الموسم الرياضي المقبل. وأكد بيدرو الذي وقع عقدا مع الحسيمة لموسم واحد، في حوار أجراه معه “الصباح الرياضي”، أنه مازال في مرحلة الإعداد والمعاينة والبناء، والبحث عن لاعبين قادرين على تقديم الإضافة، وتدعيم صفوف المجموعة التي يحاول إيجاد ركائزها، متمنيا أن يحقق أهدافه التي سطرها رفقة المكتب المسير. وبخصوص الانتدابات، أكد المدرب أنه اتفق مع مسؤولي الفريق على انتداب لاعبين في مستوى جيد، وذوي تجربة وخبرة تمكنهم من إعطاء الإضافة المرجوة، مع الوقوف على مستوى اللاعبين الذين يتوفر عليهم الفريق. وفي ما يلي نص الحوار:

< كيف جاء تعاقدك مع شباب الحسيمة؟
< اتصل بي مسؤولو الفريق على أساس تولي مسؤولية تدريب شباب الحسيمة خلال الموسم المقبل. واتفقنا على بنود العقد وكان التوقيع بمقر النادي بالحسيمة لموسم واحد. لمست الجدية والرغبة في العمل وعلى توفير الظروف المواتية من المسؤولين بالفريق، وبالتالي لم أكن لأرفض عرضه. وأنا فخور بالإشراف على تدريب شباب الحسيمة، وأتمنى أن أكون فريقا تنافسيا ومتجانسا.

< ما هي الأهداف التي اتفقتم عليها للموسم المقبل ؟
< الأهداف التي اتفقنا عليها هي ترميم صفوف الفريق، حتى يتسنى له أن يكون فريقا تنافسيا في الموسم المقبل، قادرا على تحقيق نتائج إيجابية في المستقبل، تؤهله من أجل احتلال مراكز متقدمة في الترتيب العام، والظهور بوجه مشرف. كما سأسعى جاهدا لإدماج لاعبي المنطقة في منظومتي الكروية، لإعطاء نفس جديد للفريق. وهنا يجب التأكيد على أن هذا الأمر لابد له من تضافر جهود الجميع من لاعبين ومسيرين وجمهور ووسائل الإعلام حتى يتحقق.

< بخصوص الطاقم التقني، هل حسمت في التركيبة التي ستشتغل معها؟
< يرافقني في مهمتي المعد البدني، الدكتور مانويل وهو من جنسية إسبانية، كما احتفظت بمدرب الحراس عبد اللطيف مطيع. وأنا بصدد المناقشة والتشاور بخصوص المدرب الذي سيساعدني في مهمتي.

< ماذا عن الانتدابات ؟
< اتفقت مع مسؤولي الفريق على انتداب لاعبين في مستوى جيد، وذوي تجربة وخبرة تمكنهم من إعطاء الإضافة المرجوة، وسيكون ذلك بموافقتي، مع الوقوف على مستوى اللاعبين الذين يتوفر عليهم الفريق، إذ لا يجب أن ننسى أنه يتوفر على لاعبين شباب، يجب الاعتماد عليهم ومنحهم الفرصة بالفريق الأول، على أساس أن يكونوا مؤهلين لخوض منافسات البطولة الاحترافية التي تتطلب إمكانيات تقنية وبدنية. وبالمقابل لا يمكن الاحتفاظ بلاعب شاب غير مؤهل، لمجرد أنه شاب، فهناك من يلزمه الاحتكاك والخبرة. وأعتقد بأن الإمكانيات الفنية التي يملكها اللاعب هي التي تفرض نفسها في الاختيارات.

< أين وصلت استعدادات شباب الحسيمة؟
< بعد توقيعي للفريق، باشرنا الاستعدادات الاثنين الماضي من أجل التحضير لمنافسات البطولة الوطنية، إذ تمت المناداة على لاعبين من فريق الأمل وكذا من أحد أندية الهواة، إلى جانب بعض لاعبي الفريق ممن مازالت عقودهم سارية المفعول. المرحلة الأولى التي ستدوم أسبوعين، ستكون بالحسيمة، سنعتمد فيها على معاينة اللاعبين والوقوف على إمكانياتهم البدنية والتقنية، في أفق اختيار أفضلهم، مع خوض مباراة إعدادية مع ناد من الهواة، وإجراء حصص تدريبية بالشاطئ. بعد ذلك سندخل معسكرا إعداديا بإحدى المدن المغربية، وستكون إما طنجة أوإفران أوتطوان. وسيكون الهدف منه الوقوف على جاهزية اللاعبين ورفع المستوى التقني والبدني والتكتيكي لهم. وسنخوض خلاله مباريات إعدادية. وبعد ذلك سنعود إلى الحسيمة لمواصلة التداريب.

< الجمهور الحسيمي ينتظر نتائج…؟
< مطالب الجمهور مشروعة. ما أريد قوله، إن السياسة التي يجب اتباعها ومن أجلها جئت إلى الحسيمة، هي الاهتمام بالفريق الأول والتركيز على عنصر التكوين، بمعنى أن نكون لاعبين بمؤهلات تستجيب للكرة الحديثة، ووفق معايير مضبوطة تعتمد أساسا على ذكاء اللاعب ولياقته البدنية ومؤهلاته التقنية. ونحن نشتغل بطريقة حديثة وفق فلسفة النادي ومشروعه المستقبلي.

< هل لديك معرفة بكرة القدم المغربية؟
< بالطبع، لقد سبق لي أن دربت فريقي الاتحاد الزموري للخميسات وشباب المحمدية. ولدي علاقة وطيدة مع مدربين مغاربة ولاعبين من البطولة الوطنية وكذا بالجامعة المغربية لكرة القدم. كما أتابع مباريات البطولة باهتمام كبير.
في سطور :
الاسم الكامل : بيدرو بنعلي
تاريخ ومكان الازدياد : 25 مارس 1969 بطانطان
الأندية التي أشرف على تدريبها : الاتحاد الزموري للخميسات وشباب المحمدية والغرافة القطري وأولمبيك النقل التونسي.
ـ حاصل على دبلومات وشهادات من الجامعة الدولية بإسبانيا وإنجلترا وإجازة في علم النفس الرياضي
أجرى الحوار : جمال الفكيكي (الحسيمة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق