fbpx
بانوراما

مـــواقع سياحـــية

 فاس…  الحرارة لاتمنع الزيارة

رغم أنها تشهد، خلال فصل الصيف، ارتفاعا كبيرا في درجة الحرارة، تظل اختيار الكثير من الزوار لقضاء عطلة مميزة، سيما السياح الأجانب، الذين يحرصون على اكتشاف، فاس، العاصمة العلمية للمغرب.
استطاعت فاس على مر السنين، أن تحافظ على جاذبيتها، وأيضا على مكانتها، باعتبارها المركز الثقافي والروحي في البلاد، إذ أنها من المدن المغربية التي تتميز بالعديد من المعالم التاريخية الشهيرة، والتي مازالت صامدة إلى اليوم.
 ومن تلك المعالم، المدرسة البوعنانية، التي تم بناؤها بين 1350 و 1357 من قبل سلطان بوعنان، بالإضافة إلى فاس البالي، الذي يعد من أقدم الاحياء في المدينة.
وللحصول على أفضل وجهات النظر حول فاس البالي، يمكن قصد الممشى الذي يقع فوق تلة شديدة الانحدار خارج أسوار المدينة،  في اتجاه البرج الشمالي، وهناك، توجد القلعة التي أنشئت في القرن الـ16، وصارت موطنا لمتحف الأسلحة، وبعض القطع النادرة من مختلف أنحاء العالم.
ومن بين المعالم التي تجذب السياح إلى فاس، مسجد القرويين الذي بني خلال 857، والذي كان يعد إحدى الجامعات في فترة العصور الوسطى، الأكثر تميزا، إضافة إلى متحف البطحاء، وهو داخل قصر الإسباني الموريسكي الذي بني في أواخر القرن 19 .
ويعرض المتحف مجموعة مختارة من الحرف اليدوية التقليدية المغربية، مع الأبواب الخشبية المنحوتة، والتطريز، والسجاد  والمجوهرات وغيرها.
إ.ر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى