fbpx
أخبار 24/24الأولى

قمة العشرين تتعهد بمساعدة اقتصاد إفريقيا والمغرب نموذجا

تعهدت مجموعة العشرين للمرة الأولى بدعم الاقتصاد الإفريقي، بهدف الحد من الهجرة، لكن بدون أن تبلغ مستوى الوعود التي قطعتها المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل ولا توقعات المنظمات غير الحكومية.

وكتبت الدول المتطورة الكبرى، “نحن مستعدون لمساعدة الدول الإفريقية المهتمة” و”نشجع القطاع الخاص على انتهاز الفرص الاقتصادية الافريقية عبر دعم نمو مستدام وإحداث وظائف”.

وأضافت اأن الهدف هو “مكافحة الفقر والتفاوت الطبقي اللذين يشكلان السبب الرئيسي للهجرة”، مؤكدة بذلك أن إدراج إفريقيا على جدول أعمال القمة هو مبادرة تهدف بشكل واضح إلى الحد من تدفق المهاجرين من رجال ونساء وأطفال إلى أوربا بسبب الفقر.

وتقدمت ألمانيا التي استقبلت أكثر من مليون طالب لجوء منذ 2015، منذ فبراير إلى وزراء مالية مجموعة العشرين بخطة لعقد اتفاقات شراكة مع ساحل العاج وإثيوبيا وغانا والمغرب ورواندا والسنغال وتونس، تهدف إلى تحفيز الاستثمار.

وقامت بتوضيح تفاصيل هذه الخطة التي يطلق عليها اسم “تفاهم مع افريقيا” (كومباكت ويذ افريكا) في يونيو خلال قمة للمجموعة مع إفريقيا عقدت بصيغة غير مسبوقة.

وعند افتتاح القمة الجمعة الماضي، عبرت المستشارة الألمانية عن ارتياحها لأنه “للمرة الأولى لدينا خطة تنمية لإفريقيا وبيدها، أصبح يمكننا العمل مع إفريقيا بعد الآن”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى