fbpx
الرياضة

الصحابي: الظروف مواتية للاستعداد

مدرب الفريق قال إنه يفتخر بهذه المهمة ويأمل في عودة الجمهور لسانية الرمل

قال فؤاد الصحابي، المدرب الجديد للمغرب التطواني إن كافة الظروف متوفرة لخوض تجمع إعدادي في المستوى، مضيفا ” كل الأمور جيدة، سبق التجمع عدد من الاجتماعات التحضيرية مع أعضاء من المكتب المسير واللجنة التقنية للفريق. لقد حاولنا تهييء كافة الظروف كل من جانبه ولم نغفل أي من التفاصيل أو الجزئيات”.وبخصوص الغيابات قال ” أعتقد أن اللاعبين الغائبين إما بسبب رغبتهم أو عدم التجديد لهم، في المستوى وشكلوا لسنوات قيمة مضافة للفريق، لكن أعتقد أن تغيير الأجواء سيكون في صالحهم وسيكونون جيدين في فرق أخرى. أنا غير متخوف”.

< كيف هي الأجواء في أول تجمع إعدادي للفريق؟
< كل الأمور جيدة، سبق التجمع عدد من الاجتماعات التحضيرية مع أعضاء من المكتب المسير واللجنة التقنية للفريق. لقد حاولنا تهييء كافة الظروف كل من جانبه ولم نغفل أي من التفاصيل أو الجزئيات حتى تسير الأمور وفق ما خطط له.
يعني على العموم الكل يؤدي عمله بكل التزام وانضباط بدون أي مشاكل. خلال أول لقاء حاولت أن أكون واقعيا في التعاطي مع ما نهيئ له وأعتقد أن كل اللاعبين يدركون حجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم بعد النتائج السلبية التي حصدوها خلال الموسم الرياضي الماضي.

< ألن يتأثر الفريق بغياب سبعة لاعبين؟
< أعتقد أن اللاعبين الغائبين إما بسبب رغبتهم أو عدم التجديد لهم، في المستوى وشكلوا لسنوات قيمة مضافة للفريق، لكن أعتقد أن تغيير الأجواء سيكون في صالحهم وسيكونون جيدين في فرق أخرى.
وبالنسبة إلي ليس هناك لاعب أساسي وآخر احتياطي ف "القتال" من أجل قميص المغرب التطواني هو المعيار المعتمد من قبلي، ولذلك أتمنى أن يكون اللاعبون الذين تم التوقيع لهم في المستوى.

< أليس هناك تخوف من هذا الأمر؟
< ليس هناك أدنى تخوف، لأن الأمر محصور في شيء واحد، هو الإجابة على سؤال واحد هو: هل الجميع مجند للدفاع عن مصالح المغرب التطواني؟، وأعتقد أن الإجابة هي نعم، لأن الإدارة وفرت كل شيء والمكتب المسير يعمل كل ما في وسعه واللاعبون تعهدوا بتقديم كل ما في جعبتهم والبنية التحتية متوفرة.
أرى أن الأمور ستسير بشكل جيد والجميع يريد تحقيق شيء واحد هو نسيان الموسم الرياضي الماضي وإغراء الجمهور بالعودة إلى المدرجات من خلال لعب كرة جميلة، وبهذه المناسبة أدعو الجماهير العاشقة لتطوان بالعودة مجددا.
وأؤكد أنني سعيد جدا بالإشراف على الإدارة التقنية للمغرب التطواني، فيكفي أنه بطل المغرب لموسمين خلال الخمس سنوات الماضية ولعب دور المجموعتين لعصبة أبطال إفريقيا، بعد أن أقصى الأهلي المصري ولعب كأس العالم للأندية.

< والغيابات…؟
< (مقاطعا) اللاعبون الذين استقدمهم الفريق سيكونون في المستوى، وسنعمل سويا من أجل هذا الفريق.

< قاطع الجمهور الفريق لدورات خلال الفترة الماضية..
< أتمنى من كل قلبي أن يعود الجمهور، لأن هذا الفريق يستحق ومجهودات المكتب المسير تستحق الدعم والمساندة.
أحمد نعيم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى