fbpx
الصباح الـتـربـوي

المراجع المدرسية عقبة أمام التعلم الذاتي

فاعل تربوي بفاس: الكتاب نموذج للهدر الاقتصادي المفضي إلى هدر مدرسي وللعقول والطاقات

بنظر محمد بنعمرو، رجل تعليم ونقابي بتاونات، فالكتاب المدرسي باختلاف أسمائه وتلويناته “لا يلبي المتوخى من الإصلاح والتوقعات والآمال”. ويؤكد أنه “نموذج للهدر الاقتصادي المفضي إلى هدر مدرسي وللعقول والطاقات”، بل هو “خير مثال ودليل على فشل برامج الإصلاح”.
ويقول إن مبادرة إصدار كتب مدرسية متنوعة ومختلفة، رغم اختلاف الشكل واللون والاسم، “ضرب من التلاعب والاستبلاد”، إذ


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى