fbpx
أخبار 24/24الأولى

معتقلو حراك الريف “تلقوا أموالا من الخارج”

أعلن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالحسيمة أن الفرقة الوطنية للشرطة القضائية أوفقت بتاريخ 26 و27 ماي الجاري عشرين شخصا، وذلك للاشتباه في ارتكاب جنايات وجنح تمس بالسلامة الداخلية للدولة وأفعال أخرى تشكل جرائم بمقتضى القانون.

وأفاد بلاغ للوكيل العام للملك، أن النيابة العامة كانت قد كلفت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بإجراء الأبحاث الضرورية للكشف عن الأفعال الإجرامية التي يشتبه ارتكابها أو التحريض على ارتكابها من طرف بعض الأشخاص. وأشار البلاغ إلى أن تكليف الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بإجراء البحث في هذه القضية جاء بعد تبليغ النيابة العامة بالاشتباه بارتكاب أفعال تقع تحت طائلة القانون الجنائي وذلك في أعقاب الوفاة المؤسفة للفقيد محسن فكري والتي كانت موضوع بحث قضائي ونظرت فيها الهيأة القضائية المختصة في جلسات علنية في المرحلة الابتدائية. ومن أجل توفير المعلومة للرأي العام ودون الإخلال بسرية البحث، يضيف المصدر ذاته، فإن المعطيات الأولية للبحث أفضت إلى توفر شبهة استيلام المشتبه فيهم تحويلات مالية ودعم لوجستيكي من الخارج بغرض القيام بأنشطة دعائية من شأنها المساس بوحدة المملكة وزعزعة ولاء المواطنين للدولة المغربية ولمؤسسات الشعب المغربي فضلا عن إهانة ومعاداة رموز المملكة في تجمعات عامة إضافة إل أفعال أخرى.

وذكر البلاغ أن المعطيات الأولية للبحث المأذون به من طرف النيابة العامة و المنجز تحت اشرافها، كشفت عن جمع وتحصيل قرائن وأدلة حول الاشتباه في تورط الأشخاص الموقوفين في التحريض والمشاركة في ارتكاب جنايات وجنح تمس النظام العام وضد سلامة موظفين عموميين تجسدت في الأفعال الاجرامية التي وقعت بمدن الحسيمة وامزورن وبني بوعياش وما ترتب عنها من تخريب وإضرام للنار وأفعال إجرامية أخرى. وستواصل النيابة العامة، حسب المصدر ذاته، إشرافها على مجريات البحث مع تأكيد حرصها على احترام جميع الشكليات والضمانات المقررة قانونا.

‫4 تعليقات

  1. اين الزعيم ؟ ظهر القط هرب الفأر؟ما يقع لأهل الحسيمة كمثل الكلب الذي يكون مربوط لمدة طويلة ما ان تعطيه الحرية لا يحسّن التصرف بها حيث يبدأ في عظ الناس ، يريدون من الحكومة والدولة حقوق لاكنهم لا يعترفون بها يدعون الوطنية ولا يحملوا الراية الوطنية بل العكس يحملون رايات انفصالية صنعت بالخارج، مشكلتهم انهم أرادوا التعجيز بمطالبهم لا كن لما الحكومة قربت منهم انفضح امرهم انهم في الحقيقة يريدون شيئ اخر . خسرتم أربعون مليون مغربي كان يتعاطف معكم يا اوباش

  2. ليعلم الجميع ان الزفزافي مرتزق يرفع علم انفصالي و ما يقع بالحسيمة من احتجاجات متكررة عنوة بالتمرد للانقلاب تثير التسائل ومن مصادر مقربة من الحدود الجزائرية ان هناك جهات انفصالية تدخل على الخط لتحريض بعض مهربي وتجار المخدرات لاثارة البلبلة للفثنة وتوثير الجو ضد امن البلاد من انفصاليين ضد ما وقع بالكركرات للبوليساريو والدليل ان المتضاهرين بالحسيمة يحاربون وجود نضام العسكر يعني الامن والدرك الوطني ويواجونهم بالحجارة كما احرقوا سيارات السلطة والمباني الامنية وطلب الانفصال على المملكة كما وقع باكديم ازيد لتصبح منطقة حرة انفصالية مرتزقة تمونها حكومة الجزائر الماردة لبيع المهربات وادخال الاسلحةوو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى