fbpx
الرياضة

الرالي الكلاسيكي يتبرع بـ 24 مليونا لـ “ساعة الفرح”

توصلت الجمعية الخيرية «ساعة الفرح” بشيك بقيمة 24 مليون سنتيم من رالي المغرب الكلاسيكي في حفل نظم في البيضاء.

وحضر الحفل كميل الخلطي، المسؤول عن الشراكة والتواصل والأنشطة الاجتماعية برالي المغرب الكلاسيكي، وليلى بنهيمة شريف، رئيسة «ساعة الفرح».

وتسلمت الجمعية نفسها المبلغ سالف الذكر في سياق التبرعات، التي يمنحها إياها رالي الكلاسيكي منذ دورته الأولى، التي انطلقت قبل 18 سنة.

وستخصص الجمعية تبرعات الرالي الكلاسيكي، التي وصلت إلى الآن 900 مليون سنتيم، لأهداف ذات طابع إنساني، ومحاربة الموت المبكر، وتشجيع التمدرس، كما تخصص جزءا من المبلغ لدعم جمعيات أخرى في المجالين الحضري والقروي من بينها تعلم الفتيات ومحاربة الإدمان والتنمية المستدامة.

وأوضح الخلطي في تصريح ل»الصباح الرياضي» أن الرالي الكلاسيكي يسعى إلى القيام بأعمال خيرية وإنسانية، بعد توقيع شراكة مع جمعية «ساعة الفرح»، مؤكدا أن شركاء رالي ساهموا بدعم هذه الجمعية ب900 مليون سنتيم منذ إقامة أول دورة.

وعبر الخلطي عن أمله في الرفع من قيمة التبرعات في السنوات المقبلة، طالما أن الهدف يكمن في تشجيع التمدرس ومساعدة الأطفال المحتاجين على الاندماج في المجتمع.

عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق