وطنية

خارطة طريق لمحو أخطاء الرميد

كشف محمد أوجار، وزير العدل، عن فحوى اللقاءات التي جمعته مع الرئيس المنتدب والوكيل العام للملك لدى محكمة النقض، وفيها تم الاتفاق على توفير كل متطلبات المجلس على كل المستويات.

وقال أوجار الذي كان يتحدث أمام أعضاء لجنة العدل والتشريع بمجلس النواب، لمناسبة تقديم مشروع الميزانية الفرعية للوزارة، إنه تم كراء وتجهيز بناية لإيواء مقر مؤقت للمجلس الأعلى للسلطة القضائية، كما أن الوزارة بصدد البحث لاقتناء بقعتين ستخصصان لبناء مقر دائم للمجلس، وآخر لرئاسة النيابة العامة يليق بمقام وهيبة السلطة القضائية.

وأعلن محمد أوجار، وزير العدل، عن خريطة طريق جديدة، وضعها من أجل تجاوز إرث الماضي، معلنا أن كبار مسؤولي إدارته المركزية معبؤون ومنكبون على وضع التصور الجديد لهيكلة الوزارة واختصاصاتها، بما يتماشى واستقلال السلطة القضائية. وقال الوزير”اختصاصاتنا وصلاحياتنا تنصب على تحقيق الظروف المواتية والمناخ الإيجابي كي يشتغل القضاة في ظروف تمكنهم من تحقيق الرسالة السامية التي هم مكلفون بها”.

و في سياق حديثه عن المساهمة في تخليق الحياة العامة، وتعزيز مبادئ الشفافية والمراقبة والمسؤولية في وسط الموظفين والمهن القضائية، قال الوزير التجمعي، إن الوزارة ستحرص على التنزيل الأمثل لمضامين الإستراتيجية الوطنية لمحاربة الفساد، وتقوية آليات التصدي للفساد المالي.

وأسفرت 2016، وفق ماجاء على لسان أوجار، من الناحية التأديبية، عن إصدار 32 عقوبة تأديبية في حق الموظفين، موزعة بين 9 إنذارات و8 توبيخات و7 قرارات بالإقصاء عن العمل و8 قرارات بالعزل.

وبخصوص المحامين، تم التشطيب على محام، وتوقيف 16، وإنذار 4 وتوبيخ 5. وبخصوص الموثقين، سجلت 79 حالة تأديب، ضمنها 10 حالات إنذار وحالتا توبيخ و4 حالات إيقاف و8 حالات عزل و8 حالات بعدم المؤاخذة، في حين صرح في 4 حالات بتقادم المتابعة، وبقيت 43 حالة في طور البت.

وبخصوص العدول، سجلت 19 حالة تأديب، موزعة بين 3 حالات عزل، و8 إنذارات و5 حالات توبيخ و3 حالات إقصاء مؤقت عن العمل. وسجلت 28 عقوبة تأديبية في حق المفوضين القضائيين، موزعة بين 4 حالات للسحب المؤقت لرخصة مزاولة المهنة وحالة توبيخ واحدة وحالتين بعدم المؤاخذة، في حين بقيت 21 حالة قيد البت.

وحددت عقوبتان في حق التراجمة، موزعة بين حالة تشطيب وأخرى بعدم المؤاخذة. وبخصوص الخبراء القضائيين، سجلت 23 عقوبة تأديب، موزعة بين 4 حالات تشطيب، وحالتي توبيخ و3 إنذارات و6 حالات تقرر فيها عدم المؤاخذة، في حين بقيت 8 حالات قيد البت.

عبد الله الكوزي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق