الرياضة

الغرباوي: حظوظنا مازالت قائمة

لاعب تادلة قال إنه غير راض عن أدائه ولا يفكر في مستقبله

قال سعد الغرباوي، لاعب شباب قصبة تادلة لكرة القدم، إنه لا يفكر في مستقبله، بقدر ما يفكر في بقاء الفريق بالقسم الأول. وأضاف الغرباوي أن حظوظ الفريق في الإفلات من النزول مازالت قائمة، شريطة لعب المباريات المتبقية باستماتة. وفي ما يلي نص الحوار:

كيف ترى حظوظكم في البقاء بالقسم الأول؟

مازالت الحظوظ قائمة أمامنا، ومصيرنا بالبقاء في القسم الأول بين أيدينا، لكن شريطة أن نلعب المباريات المتبقية بكل قتالية، من أجل تحصيل أكبر عدد من النقاط، سيما أننا سنخوض مباريات مباشرة مع فرق تتنافس معنا في أسفل الترتيب مثل النادي القنيطري في الجولة الأخيرة.

فوزكم على نهضة بركان أنعش حظوظكم، قبل أن تنهزموا في الحسيمة؟

بعد الهزائم المتتالية أمام الوداد الرياضي والمغرب التطواني، استطعنا الفوز على نهضة بركان بالميدان، وتحقيق ثلاث نقط مهمة، وهذا هو الأهم. للأسف تعرضنا للهزيمة في الحسيمة في الدقائق الأخيرة، لكن لا يجب أن نفكر كثيرا في تلك المباراة وأن نستعد لما ينتظرنا.

كيف تم انتقالك إلى شباب قصبة تادلة؟

بعدما لعبت الموسم الماضي لشباب خنيفرة وسجلت عشرة أهداف وتحقيق الصعود للقسم الأول كان لي اتصال من عدة فرق وطنية، وضمنها شباب قصبة تادلة، فقبلت العرض، وأمضيت عقدا لسنة، ينتهي بانتهاء الموسم الحالي.

 

هل أنت راض عن أدائك رفقة فريقك؟

أحرزت ثلاثة أهداف فقط، لذلك لا يمكن أن أكون راضيا عن نفسي، سيما أنني ألعب في مركز قلب الهجوم، إلا أن فريقنا كما يعلم الجميع مر بظروف صعبة جدا، لأسباب مختلفة منها الغيابات المتكررة، التي أدت إلى عدم الثبات على تشكيلة قارة، أضف إليها سوء الحظ الذي لازمنا، رغم أدائنا الجيد في جميع المباريات.

هل ستستمر رفقة الفريق؟

أفكر فقط في إنقاذ الفريق. أركز من أجل أداء جيد رفقة المجموعة ككل، وبعد أن نضمن البقاء بالقسم الأول الذي يعتبر هدف الجميع من مكتب وجمهور، سأناقش مستقبلي حينها.

أجرى الحوار: خالد المعمري (قصبة تادلة)

في سطور

الاسم الكامل : سعد الغرباوي

تاريخ ومكان الميلاد: 15 أبريل 1993 بوجدة

المركز:  مهاجم 

لعب لمولودية وجدة والجيش الملكي والمغرب الفاسي وجمعية سلا وشباب أطلس خنيفرة

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق