الرياضة

170 متسابقا في “إفريقيا مرزوكة”

تشارك  140 عربة و170 متسابقا من 27 جنسية في نسخة 2017 لرالي ”أفريقيا مرزوكة” المنظم خلال الفترة الممتدة من غد (الأحد) إلى 12 ماي الجاري

ولتقديم النسخة تم عقد ندوة صحافية بالبيضاء، جرى فيها تقديم كافة الترتيبات والأنشطة التي ستعرفها خصوصا على المستوى البيئي، إذ تم التأكيد على أن نسخة 2017 ستشهد مبادرات بيئية حول 3 محاور رئيسة (التحكم في البصمة البيئية والتضامن وتثمين البلد المستضيف) وعلى رأسها اقتصاد الطاقة والتدابير المتخذة لتعويض الانبعاثات الكربونية والتحكم في النفايات والتموين المحلي والأمن والروح الرياضية والتحسيس بالمسؤولية المجتمعية. 

وحسب المنظمين ”فعلى الصعيد الرياضي، سيعمل رالي إفريقيا مرزوكة على تجديد وتأكيد طموحاته، باعتباره نقطة مرور متميزة، بموقع متفرد وفي لحظة زمنية جيدة للتحضير لرالي دكار، كما يعد هذا الموعد المنضوي ضمن سلسلة مدار دكار مختبرا للتنقيب والتكوين بمجال اللحاقات، في أفق المساهمة في بروز ””الجيل الجديد للحاق دكار”، إذ على مدى أسبوع كامل، سيسافر هذا اللحاق المنظم من طرف إدواردو موسي بالجنوب المغربي الشاسع بسائقي الدراجات النارية، الكواد والسيارات الرياضية إلى ثخوم الصحراء المغربية، فاسحا المجال أمام المتسابقين لاكتشاف سياق  للتنافس بنجود وتلال منطقة مرزوكة الشهيرة”

وفي كل يوم من السابق، سيلقي مارك كوما، المدير الرياضي، دروسا حول مواضيع أساسية ومهمة على غرار: خارطة الطريق/الإبحار والتحضير البدني والنفسي لمواجهة صعاب ومشاق رالي دكار.

وسيكون بإمكان كل المتسابقين الذين وصلوا لخط النهاية، ضمان الانخراط برالي دكار، ليرسخ هذا السباق المتميز لتحضير الفرق الرسمية ومنطقة عبور بالنسبة للهواة الراغبين في خوض مغامرة رالي دكار.

أ. ن

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق