الرياضة

السكتيوي: الرباعية رسالة للمشوشين

أكد طارق السكتيوي، مدرب المغرب الفاسي، أن الفوز برباعية على منافس جيد من حجم وقيمة رجاء بني ملال في المباراة المؤجلة أول أمس (الأربعاء)  رسالة قوية إلى كل من طالب بإقالته.

وقال السكتيوي “أود أن أرد على من طالب بإبعادي بابتسامتي المعهودة. سامح الله كل من يخوضون في الماء العكر، ويسعون بكل الوسائل إلى التشويش على محيط الفريق في أوقات الهزيمة، ومن هنا أقول لهم لن تنجحوا أبدا، لأن “الماص” اكتسب مناعة قوية ضد مخططاتكم”.

وأضاف السكتيوي “أشيد برزانة وحكمة الرئيس، أحمد المرنيسي ، إذ أن وجوده ضمن للفريق استقراره على المستوى التقني والإداري والمالي”.

وأضاف السكتيوي في تصريحات صحافية بعد المباراة “عندما تم تعييني، كان الفريق في حالة موت سريري، إذ كان الوضع يقتضي القيام بتشخيص دقيق للداء، قبل المرور إلى مرحلة العلاج، الأمر الذي يتطلب وقتا كبيرا، إلا أننا حرقنا المراحل، ونجحنا في نيل لقب كأس العرش، بعدما سحبنا البساط من تحت أقدام أندية كبيرة وعريقة من قيمة الوداد والجيش واتحاد طنجة وأولمبيك آسفي، كما وقعنا على مسار جد موفق في منافسات كأس الكونفدرالية، التي ودعناها مرفوعي الرأس، إذ عملنا على تلميع صورة “الماص” قاريا، بعدما التصق اسمه، في المواسم الثلاثة الأخيرة، بكل ما هو سلبي”.

وبخصوص حظوظ الفريق في التنافس على حجز إحدى بطاقتي الصعود إلى القسم الأول، قال السكتيوي “حسابيا الأمل مازال قائما، رغم الإكراهات التي تواجهنا، إذ أن الفريق يلعب ثلاث مباريات في الأسبوع، بحكم المؤجلات، وهو أمر شاق بالنسبة إلى اللاعب المغربي”.

وتابع “سنظل متشبثين بالأمل حتى آخر دورة، وإن فشلنا في تحقيق الصعود، فإن “الماص” ربح مجموعة قوية ومتجانسة للمواسم المقبلة”.

واكتسح المغرب الفاسي رجاء بني ملال بأربعة أهداف لصفر، أحرزها كوفي بوا ودجيجي غيزا وجوزيف يانكي وأنور العزيزي.

وبعد هذا الفوز، وهو التاسع له هذا الموسم، ارتقى المغرب الفاسي إلى الرتبة الثامنة بمجموع 34 نقطة، مع مباراة ناقصة سيجريها الأربعاء المقبل أمام وداد تمارة، بملعب أحمد الشهود بالرباط، في حين تراجع الفريق الملالي إلى الرتبة التاسعة، بعدما تجمد رصيده عند النقطة 33.

وسيواجه المغرب الفاسي جمعية سلا، بعد غد (الأحد)، بداية من الرابعة عصرا، بملعب أبو بكر عمار، لحساب الجولة 27.

خليل المنوني (فاس)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق