fbpx
حوادث

مختصرات

الحبس لمسؤول حزبي بشيشاوة

أدانت ابتدائية إمنتانوت، الاثنين الماضي، المنسق السابق لحزب الحرية والعدالة الاجتماعية، بإقليم شيشاوة بثلاثة أشهر حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 1000 درهم، بعد متابعته في حالة سراح، من قبل وكيل الملك من أجل العنف والاعتداء على الزوجة.

وتعود فصول الحادث، حينما أعطى نائب وكيل الملك بالمحكمة ذاتها، رئيس خلية التكفل بالنساء ضحايا العنف، تعليماته للضابطة القضائية بإمنتانوت، قصد الاستماع إلى منسق حزب «الفيل»، إثر تقديم زوجته شكاية إلى وكيل الملك بالمحكمة نفسها، تتهمه فيها بالاعتداء عليها جسديا، بعد نشوب خلاف أسري بينهما.

وبعد الاستماع إلى المتهم في محضر قانوني من قبل شرطة إمنتانوت، تم تقديمه أمام أنظار النيابة العامة، التي تابعته في حالة سراح مقابل كفالة مالية قدرها 2000 درهم ضمانة للحضور.

وتجدر الإشارة إلى أن جمعية تعنى بقضايا النساء ضحايا العنف، قامت بتنصيب محام للدفاع عن الزوجة خلال أطوار المحاكمة.

محمد السريدي (شيشاوة)

اعتقال “الروفيكس” بعين عودة

أوقفت عناصر المركز الترابي للدرك الملكي بعين عودة، أخيرا، زعيم عصابة يلقب ب»الروفيكس» تسبب في حالة من الرعب بالمدينة في الأسابيع الماضية، وأظهرت التحريات معه أنه موضوع ست شكايات من قبل ضحايا ضمنهم فتيات تعرضن للضرب وبالسلاح الأبيض، فيما يستمر البحث عن شريكيه.

وكشف مصدر «الصباح» أن الضابطة القضائية حجزت سكينين بحوزة الموقوف يستعملان في ترهيب الضحايا الذين يرفضون ما بحوزتهم من أموال وهواتف ذكية ولوحات إلكترونية.

واستنادا إلى المصدر نفسه تعرف الضحايا، بسهولة على الموقوف أثناء عرضه عليهم بالمركز المخصص للاعتقال بمقر المركز الترابي للدرك الملكي بعين عودة.

واعترف الموقوف بالاتهامات المنسوبة إليه في تعدد السرقات والضرب والجرح وحيازة السلاح الأبيض من شأنه المس بسلامة الأموال والأشخاص.

ويأتي إيقاف الظنين الجديد بعد يومين من إيقاف زعيم عصابة آخر يلقب ب»ولد الحار» كان موضوع 15 شكاية، وضبطت بحوزته عناصر الدرك الترابي 200 غرام من الشيرا وسكينين من الحجم الكبير، وبعدها تقاطر الضحايا على مقر المركز للاستماع إلى أقوالهم، ويوجد من بينهم من تعرض للضرب والجرح باستعمال السلاح الأبيض بعدما حاول مقاومة الجاني.

ع.ل

إدانة مسن اعتدى على والدته العجوز

أدانت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية ببلدية إمنتانوت ، بإقليم شيشاوة، مساء الاثنين الماضي، شخصا في العقد السادس من العمر، بأربعة أشهر حبسا موقوف التنفيذ وغرامة مالية نافذة قدرها 500 درهم، بعد متابعته في حالة اعتقال، طبقا لملتمسات النيابة العامة وفصول المتابعة، من أجل العنف ضد الأصول.

وحضرت جلسة الحكم والدة المتهم البالغة من العمر حوالي 90 سنة، وقدمت تنازلا في الموضوع كتابيا وشفويا، لتتم متابعته من قبل ممثل الحق العام فقط.

وتعود تفاصيل القضية، إلى الاثنين 27 مارس الماضي، حين قرر نائب وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بإمنتانوت إيداع المتهم (64 سنة) السجن المحلي بالأوداية، بعد تعميق البحث معه والاستماع إليه في محضر قانوني، من أجل الاعتداء والعنف ضد الأصول.

وجاء إيقاف المتهم من قبل عناصر الدرك الملكي بالجماعة القروية سيدي المختار، بالإقليم ذاته، يوم الأحد 26 مارس الماضي، بدوار «الدحامنة» جماعة اهديل، إثر شكاية وضعتها والدته تتهمه بتعنيفها والاعتداء عليها، حيث أكدت في محضر الضابطة القضائية أنها تبلغ من العمر 90 سنة، وتتعرض للتعنيف من طرف ولدها المسن، ;رجحت مصادرنا أن يكون السبب وراء ذلك هو مشكل الإرث. وبعد تكييف فصول المتابعة في حق المتهم، تم إيداعه السجن ومتابعته في حالة اعتقال.

م . س  (شيشاوة)

إيقاف ثلاثة تجار “الماحيا” بتيفلت

أوقفت فرقة الشرطة القضائية بمفوضية أمن تيفلت، الأحد الماضي، ثلاثة تجار لماء الحياة، كانوا مبحوثا عنهم بموجب مساطر بحث استنادية.

وأورد مصدر مطلع أن الموقوف الأول (ح.ب) الملقب ب»الجن» داهمته عناصر الشرطة بحي الفرح وضبطت بحوزته 70 لترا من مسكر ماء الحياة، كما أظهرت التحريات معه أن لديه 20 سابقة قضائية في المجال ذاته. وأثناء التحقيق مع الظنين أقر أن تاجر آخرا يلقب ب»ولد الصحراوية» يوزع الممنوعات على المدمنين بحي الرشاد، وداهمته عناصر الشرطة القضائية وحجزت لديه 30 لترا من المسكر نفسه، بعدما لاذ بالفرار عبر أسطح مازال جيرانه، وأثبتت الأبحاث مع الموقوف (ع.ش) أنه كان بدوره مبحوثا عنه. وفي ما يخص المروج الثالث (ن.ف) الملقب ب»بانيشا» أوقف رفقة خليلته ليلا وبحوزته سكين كبير الحجم، ولم تسفر عملية التفتيش عن وجود محجوزات، فيما كان بدوره موضوع 10 مساطر بحث استنادية.

ع.ل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق