fbpx
الرياضة

الجامعة تستفسر عن مباراة هولندا

فيفا يحتفظ بموعدها المحدد ولقجع يرشح العلوي لمنصب كاتب عام كاف

استفسرت جامعة الكرة السفارة الهولندية المعتمدة في الرباط عن صحة الأخبار التي رجحت إمكانية إلغاء المباراة الإعدادية، المتوقع أن يخوضها المنتخب الوطني أمام نظيره الهولندي في 31 ماي المقبل.

وعلم «الصباح الرياضي»، أن طارق ناجم، الكاتب العام للجامعة، اتصل بكتابة سفارة هولندا في الرباط، والتي أكدت تمسك الاتحاد الهولندي بإجراء هذه المباراة في موعدها المحدد، وفق إفادة مصادر جامعية.

وقال محمد مقروف، مستشار رئيس الجامعة والمكلف بالتواصل، إن الجامعة مازالت متمسكة بإجراء مباراة هولندا في موعدها، طالما أنها لم تتوصل بأي رد نهائي من الاتحاد الهولندي، مؤكدا التزام الطرفين باحترام العقد الموقع بينهما.

في المقابل، مازال الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» والاتحاد الهولندي يحتفظان بتاريخ إجراء هذه المباراة الإعدادية عبر موقعيهما الإلكترونيين، فضلا عن برمجتها من قبل التلفزيون الهولندي.

وسبق لهيرفي رونار، الناخب الوطني، أن تحدث عن إمكانية إلغاء مباراة هولندا، بعد التغييرات التي طرأت على الطاقم التقني، مؤكدا أنه سينتظر قرار الاتحاد الهولندي قبل تحديد برنامج الأسود المستقبلي.

ولم تستبعد مصادر مقربة إمكانية البحث عن بديل لمنتخب هولندا في حال ألغيت مباراته أمام الأسود، إذ ينتظر أن تتحرك الجامعة لربط اتصالاتها بعدد من المنتخبات الأوربية والإفريقية.

من ناحية ثانية، ينافس الصديق العلوي، المسؤول المباشر عن العلاقات الدولية بالجامعة، المصري عصام أحمد على منصب الكاتب العام للكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم «كاف».

وعين المصري أحمد كاتبا عاما مؤقتا، بعد استقالة المغربي هشام العمراني من مهامه كاتبا عاما ل»كاف»، بعد الجمع العام الانتخابي في أديس أبابا في 16 مارس الماضي، والذي أسفر عن انتخاب الملغاشي أحمد أحمد، رئيسا جديدا خلفا للكامروني عيسى حياتو.

ورغم أن مصادر متطابقة ذهبت إلى أن المصري عصام أحمد يتوفر على حظوظ وافرة لخلافة المغربي العمراني، جراء الضغوطات، التي يمارسها المصريون، إلا أن مصدرا جامعيا مسؤولا، أكد أن فوزي لقجع، رئيس الجامعة، قرر ترشيح العلوي الصديق لهذا المنصب، بالنظر إلى كفاءته المهنية، والتي اكتسبها موظفا وإداريا بالجامعة لأزيد من 20 عاما، وإتقانه ثلاث لغات حية، وهي الإنجليزية والفرنسية والإسبانية، كما سبق أن عين مديرا لكأس العالم للأندية التي احتضنها المغرب خلال 2014.

عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق