fbpx
الأولى

بادو: شباط رفض وصية بوستة

قالت إن حضـور ولـي العهـد ومـولاي رشيـد جنازة الحكيم رسالة لكل الاستقلاليين

 

كشفت ياسمينة بادو القيادية الاستقلالية، التي حكمت عليها القيادة الحالية للحزب بالطرد المؤقت، أن حميد شباط الأمين العام رفض تنفيد وصية الراحل امحمد بوستة، وأنه أصر على القيام بعكس ما جاء فيها.

وسجلت وزيرة الصحة السابقة في حوار مع «الصباح» أن الحكيم طالب شباط بالكف عن المزايدات في الرد على الخصوم السياسيين، وإبداء الاحترام الواجب لكل هيآت ومؤسسات الدولة، في إشارة إلى الداخلية والقضاء، إضافة إلى الأحزاب، وأنه كلما زايد بالرد كلما كثر الغاضبون عليه واتسعت دائرة أعداء الحزب، في حين أصر الأمين العام على التجاهل واختار التصعيد ومازال على ذلك المنوال إلى اليوم.

واعتبرت عضو اللجنة التنفيذية للاستقلال أن حضور ولي العهد ومولاي رشيد جنازة الحكيم رسالة لكل الاستقلاليين تعبر عن مكانة الحزب في المغرب، إذ لم يسبق أن شارك أميران في تشييع جثمان زعيم سياسي.

وبخصوص الواقعة التي حوكمت بسببها حزبيا، أرجعت بادو السبب إلى الزيارة التي قامت بها قيادات الحزب للراحل غداة بلاغ الخارجية الصادر ضد تصريحات شباط، إذ طلب الفقيد عدم الرد عليه، لكن القياديين لم يتمكنوا من منع صدور رد تصعيدي من اللجنة التنفيذية، لذلك طلبوا من توفيق احجيرة بصفته رئيس المجلس الوطني العودة إلى بوستة واستشارته في الأمر، عن كيفية تطويق الأزمة التي تسبب فيها شباط للمغرب واضطر الملك للتدخل وسافر رئيس الحكومة إلى موريتانيا.

ياسين قُطيب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى