fbpx
الرياضة

إعادة بناء شبابيك ملعب محمد الخامس

الأشغال انطلقت بالجزء الخارجي لترميم النقاط التي حددتها السلطات

عاين “الصباح الرياضي”، صباح أول أمس (الاثنين)، انطلاق الأشغال بالواجهة الخارجية لملعب محمد الخامس، أملا في افتتاح أبوابه في وجه الجمهور، نهاية مارس المقبل.

وقال المسؤول عن الأوراش داخل الملعب، إن العملية تهم إعادة بناء شبابيك التذاكر، وربطها بالبوابات الإلكترونية.

وأكد المسؤول ذاته في حديث ل”الصباح الرياضي” أن الأشغال ستشمل كذلك الجزئيات التي حددتها السلطات المحلية، من اجل الترخيص للملعب لاستئناف نشاطه، وقال” بطبيعة الحال سننكب على استكمال الأشغال بالنقاط التي حددتها وزارة الداخلية، واعتبرتها من معايير السلامة، والتي كانت تدخل في إطار الجزء من عملية الترميم التي يخضع لها الفضاء.

واستنادا إلى المصدر ذاته، فإن الملعب بات جاهزا بنسبة 80 في المائة، خصوصا بعد تثبيت الساعتين الإلكترونيتين بالمدرجين الشمالي والجنوبي”.

وتوقع مصدر “الصباح الرياضي” أن تنتهي الأشغال في الواجهة الخارجية، وفقا للمعايير التي حددتها السلطات، بنهاية مارس المقبل، وتابع” ستستأنف الأشغال بعد ذلك لصيانة باقي المرافق التي لن تشكل خطورة على الجمهور”.

ورفضت سلطات البيضاء افتتاح الملعب في يناير الماضي لغياب معايير السلامة، وحددت نقاطا بعينها خارج الفضاء قصد إنهاء الأشغال بها قبل افتتاح الأبواب في وجه الجمهور بعد سنة تقريبا على إغلاقها قصد الترميم.

نور الدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى