fbpx
حوادث

عصابة تستغل الموتى لتهريب المخدرات

الأمن يضع يده على أكبر عملية تهريب دولي “للإكستازي” ويحجز 106 آلاف قرص

وضعت فرقة الشرطة القضائية بالناظور، بتعاون مع المصلحة الولائية للشرطة القضائية بوجدة، يدها على عناصر ضمن عصابة إجرامية دولية متخصصة في ترويج المخدرات، وتستغل بطائق أشخاص متوفين في عملياتها، وحجزت حوالي 106 آلاف قرص مخدر.

وأفادت مصادر «الصباح»  أن العملية التي أجريت  الثلاثاء الماضي، تعد ضمن أكبر عمليات التهريب الدولي للأقراص المهلوسة من نوع «الإكستازي»، إذ حجزت كمية مهمة منه ضمن حقائب غير مصحوبة قادمة على متن حافلة للنقل الدولي من أنفرس ببلجيكا في اتجاه وجدة. وأضافت المصادر ذاتها أن العملية أسفرت عن اعتقال أربعة أشخاص على خلفية البحث المنجز في القضية تحت إشراف النيابة العامة المختصة، التي أعطت أوامرها لعناصر الشرطة للبحث مع كل المشتبه فيهم،  سواء على الصعيد الوطني أو الدولي من خلال التنسيق مع السلطات الأمنية البلجيكية.

وأبانت الأبحاث الأولية التي أجريت مع الموقوفين وهم سائقا الحافلة ومساعدهما، أن الأمر يتعلق بشبكة دولية لتهريب المخدرات تنشط بين أوربا والمدن الشرقية، وتستغل بطاقات أشخاص متوفين  في عملياتها،  وهو المعطى الذي توصلت إليه العناصر الأمنية مباشرة بعد قدوم  المشتبه فيه الرابع، إلى وكالة الأسفار بوجدة لاستلام الحقائب التي كانت تحتوي على أقراص الإكستازي، مدليا ببطاقة تعريف المرأة المرسلة إليها تلك الحقائب، والتي تبين بأنها متوفية منذ أربع سنوات.

وأوضحت المديرية العامة للأمن الوطني، في بلاغ، أن عمليات الإيقاف جاءت بعدما حجزت مصالح الأمن الوطني والجمارك بميناء الناظور، مساء الاثنين الماضي، 47 ألفا و870 قرصا من مخدر «الإكستازي» ملفوفة في حقائب سفر غير مصحوبة، وذلك على متن حافلة للنقل الدولي قادمة من مدينة أنقرس.

وأشارت إلى أن عمليات التفتيش المنجزة، أسفرت عن ضبط كميات إضافية من مخدر «الإكستازي» داخل حقائب سفر أخرى كانت على متن الحافلة نفسها بلغت 59 ألف قرص، لتصل الكمية الإجمالية المحجوزة في إطار هذه القضية 106 آلاف و870 قرصا من الإكستازي.

وتم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم الأربعة تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، بينما مازالت الأبحاث والتحريات متواصلة، بتنسيق مع السلطات الأمنية البلجيكية، لتحديد جميع الامتدادات الوطنية والدولية لهذه الشبكة الإجرامية، وإيقاف جميع المشتبه فيهم المتورطين في القضية.

 كريمة مصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى