fbpx
حوادث

إدانة متهمين باغتصاب 6 أطفال

برأت غرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية فاس، شابين أحدهما حدث، توبعا في ملفين بجناية “التغرير بقاصرين وهتك عرضهما بالعنف”، مع إبقاء الصائر على الخزينة العامة، بناء على شكاية تقدم بها وليا أمر هما استمع لهما أثناء مناقشة الملفين الإثنين الماضي في رابع جلسة منذ تعيينهما قبل 4 أشهر.

الملفان من بين 3 ملفات جنائية متعلقة باعتداءات جنسية على أطفال، حكمت بالبراءة في الجلسة نفسها، بعد تبرئة أربعيني من تهمة “محاولة الاغتصاب والاحتجاز” بعد مناقشة ملفه الرائج قبل 5 أشهر، دون 6 ملفات مماثلة وزعت فيها الغرفة نفسها، 16 سنة و6 أشهر حبسا منها 30 شهرا موقوف التنفيذ.

وتبقى 5 سنوات حبسا نافذا أقصى عقوبة وزعتها الغرفة في ملفات العنف الجنسي المحكومة في تلك الجلسة، أدين بها “ح. ي” شاب ثلاثيني لأجل جنايتي “هتك عرض قاصر بالعنف ومحاولة التغرير بقاصر عن طريق التدليس” طبقا للفصول 485 و471 و114 من القانون الجنائي، مع تحميله الصائر والإجبار في الأدنى.

وبأربع سنوات حبسا نافذا أدانت الشاب “ح. س”، لأجل جرائم “الاختطاف وهتك عرض قاصر بالعنف ومحاولة السرقة”، طبقا للفصول 505 و485 و114 و436 من القانون الجنائي، بعد مناقشة ملفه الجنائي في أول جلسة يعرض فيها أمام أنظار الغرفة المذكورة بعد ثلاثة أيام فقط من تعيينه أمامها.

وقضت بإدانة شاب آخر بثلاث سنوات حبسا نافذا لأجل جريمتي “التغرير بقاصرا دون 18 سنة عن طريق التدليس وهتك عرضها بدون عنف” طبقا للفصلين 471 و484 من القانون الجنائي، بعدما ناقشت ملفه واستمعت إليه وإلى ثلاثة شهود والمرافعات، في ثاني جلسة منذ تعيينه أمام الغرفة في 23 نونبر الماضي. وآخذت في ملف آخر المتهم “ه. غ” لأجل جريمتي “التغرير بقاصرا يقل عمرها عن 18 سنة وهتك عرضها بدون عنف” طبقا للفصلين نفسيهما من القانون ذاته، بعد إعادة التكييف طبقا للمادة 432 من قانون المسطرة الجنائية. وحكمت عليه بسنتين حبسا نافذا، مع تبرئته من جريمة “بيع الخمر للمغاربة المسلمين”.

وقضت المحكمة بأداء المتهم مليون سنتيم تعويضا مدنيا لفائدة والد القاصر “ه. ش” المنتصب طرفا مدنيا في الملف الذي نوقش في ثاني جلسة منذ إدراجه قبل شهر، كما ملف آخر أدين فيه متهم بسنتين حبسا موقوف التنفيذ بعد مناقشته في ثالث جلسة منذ تعيينه أواخر أكتوبر الماضي قبل شهر من البت فيه.

وآخذت المتهم “أ. ب” لأجل جناية “هتك عرض قاصر بدون عنف الناتج عنه الافتضاض” طبقا للفصلين 484 و488 من القانون الجنائي، بعد إعادة التكييف، ومن أجل “التغرير بقاصر “طبقا للفصل 475 من القانون نفسه، وبرأته من جناية “الاغتصاب”، مقررة إرجاع مبلغ الكفالة التي أداها لتمتيعه بالسراح المؤقت.

وأدانت في الملف الثامن من ملفات الاعتداء الجنسي المحكومة، شابا آخرا ب6 أشهر حبسا موقوفة التنفيذ وغرامة مالية قدرها 500 درهم، لأجل “التغرير بقاصر”، مع تبرئته من جناية “هتك عرض قاصر بالعنف الناتج عنه الافتضاض”، وأدائه 5 آلاف درهم تعويضا مدنيا لفائدة المطالبة بالحق المدني “ج. ف”.

وإضافة إلى الملفات الثمانية المحكومة، بتت الغرفة في الجلسة نفسها، في سبعة ملفات جنائية أخرى ذات علاقة باعتداءات جنسية سيما على الأطفال، من بين 39 ملفا مدرجا في ارتفاع غير مسبوق في ملفات هتك العرض والاغتصاب والتغرير بقاصرات.

حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى