fbpx
ملف الصباح

سيدي مومن… البادية ترحب بكم!

“كأنها ملحقة بالهند”، “حديقة حيوانات مفتوحة”، “أكبر زريبة بالبيضاء”، تلك عبارات منتقاة من تعليقات وشهادات بعض سكان سيدي مومن بالدار البيضاء، خاصة أحياءه القديمة، وهم يتحدثون بمرارة وسخط عن تحول أحياء المنطقة إلى بادية. وإذا كانت الحمير تحتل أهم المناطق بإقامة اليقين، التي تحولت إلى “فندق”، على حد تعبير الفاعلأكمل القراءة »


الوصول إلى هذا المحتوى مجاني عن طريق تسجيل بسيط. إذا كنت مستخدمًا مسجلا، فيرجى تسجيل الدخول من جديد. يمكن للمستخدمين الجدد التسجيل أدناه.

تسجيل دخول المستخدمين المسجلين

   
زر الذهاب إلى الأعلى