fbpx
مقالات الرأي

عز الدين الكلاوي: هموم عرب أفريقيا

100091

انطلقت أمس في الغابون بطولة كأس الأمم الأفريقية بمشاركة 24 دولة، منها أربع دول عربية هي مصر والمغرب والجزائر وتونس، وسط توقعات أن يكون للعرب أدوار مهمة في المنافسات، خصوصاً مع التشكيلة القوية للجزائر بفضل وفرة محترفيها المميزين في الدوريات الأوروبية، وأيضاً لعودة منتخب مصر بعد غياب غريب وغامض عن ثلاثة نهائيات، عقب احتكاره الفوز بثلاثة ألقاب متتالية في البطولة جعلته يتربع على عرش أبطالها تاريخياً.
وبعيداً عن الجوانب الفنية وتوقعات المنافسة، فقد عكرت الأجواء التلفزيونية الملبدة بالغيوم، صفو جماهير الكرة في الدول العربية الأربع التي لم تتوصل قنواتها التلفزيونية الحكومية أو الخاصة إلى أي اتفاق مع شبكة «بي إن سبورتس» مالكة الحقوق الحصرية لشمال أفريقيا، لمنحها حق البث على الهواء، بسبب المغالاة وطلب مبالغ خيالية من الشبكة القطرية التي اشترت الحقوق من شركة «لا جاردير» الفرنسية شريك الاتحاد الأفريقي (الكاف).
والغريب أن دول أفريقيا الواقعة جنوب الصحراء الكبرى اتفقت مع شركة لاجاردير، من خلال اتحاد الإذاعات الأفريقي على بث المباريات بمبلغ معقول 1.3 مليون يورور، بينما تضاعف المبلغ لدول شمال أفريقيا العربية من بي إن سبورتس، ما جعل هذه الدول تشرع في مقاضاة الكاف الذي لم يمنح الدول المشاركة في النهائيات حق البث مجانياً، مثلما يحدث في القارة الأوروبية، بعد لجوء وسائل الإعلام الأوروبية إلى محكمة العدل الأوروبية التي أصدرت أحكاماً نهائية بذلك.

نقلا عن الرؤية الإماراتية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى