fbpx
الرياضة

السنوسي: قانون اللاعب بالهواة غير مجد

قال إن الملاعب ستفتح بالمجان أمام الأندية

وصف جمال السنوسي، رئيس العصبة  الوطنية لأندية كرة القدم هواة،  قانون اللاعب المعمول به في بطولة الهواة حاليا بغير المجدي، حيث لا يتناسب والإمكانيات المادية لأندية الهواة.

وقال السنوسي الذي كان يتحدث مساء أول أمس (الأحد) في لقاء تواصلي له مع أندية الهواة التابعة لعصبة سوس، إن بطولة الهواة  تجري حاليا بالقانون الذي يسري على الأندية الاحترافية التي تتوفر على إمكانيات كبيرة، مقارنة مع نظيرتها في بطولة الهواة، مضيفا  ”ورش قانون اللاعب مفتوح لدى العصبة الوطنية للهواة التي لديها مشروع يحرر الهواة من العديد من الالتزامات التي لا تتناسب مع إمكانياتهم الحقيقية، ولا يشترط المشروع الارتباط مع اللاعبين بعقود، ولا يلزم أندية الهواة بمنح التوقيع، بل فقط منح المباريات والأجور التي حدد المشروع أدناها في 1500 درهم”.

وكشف السنوسي كذلك عن مفاوضات جارية بين العصبة وشركة  إسبانية  لتزويد أندية الهواة بالحافلات بأثمنة تتراوح  بين  90 ألف درهم  و 120 ألفا، مع الإعفاء من الضرائب والرسوم الجمركية لأن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم  من الجمعيات التي لها صفة المنفعة العامة.

وتحدث السنوسي عن العلاقة بين الأندية  الرياضية  والمؤسسات المنتخبة والتي تخضع في جل الأحيان للهواجس السياسية،  واعتبارات أخرى لا علاقة لها بالرياضة ، كاشفا  كذلك عن عزم الجامعة والعصبة لقاء وزير الداخلية بعد تنصيب الحكومة للمطالبة بتوحيد منح المؤسسات المنتخبة، وتقترح العصبة لتنفيذ ذلك إحالة هذه المنح على الجامعة قصد توزيعها أو أن تتولى وزار الداخلية ذلك بنفسها.

وبخصوص الملاعب الرياضية التي تم تعشيبها من طرف الجامعة، سيتم طرح هذا المشكل أيضا مع وزارة الشباب والرياضة لفتحها بالمجان أمام أندية الهواة.

وتحدث ممثلو الأندية عن العديد من المشاكل، مثل غياب ملاعب التداريب بالنسبة للفئات الصغرى، وغياب ظروف تكوين اللاعبين وطالب رئيس اتحاد تارودانت بضرورة العناية  بما وصفه بالمغرب العميق، والمناطق الأكثر هشاشة.

عبد الواحد رشيد (أكادير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى