fbpx
الرياضة

جمعية سلا وسيدي قاسم يتصدران القسم الثاني

الرشاد البرنوصي يواصل الاندحار و12 هدفا في الدورة التاسعة

واصل جمعية سلا واتحاد سيدي قاسم، تصدرهما لترتيب بطولة القسم الوطني الثاني لكرة القدم، بعد تعادلهما عصر أول أمس (الأحد) لحساب الدورة التاسعة، أمام اتحاد تمارة وشباب المسيرة.

ورغم استقبالهما بميدانيهما إلا أن الفريقين المتصدرين عجزا عن الخروج بنتيجة الفوز، خصوصا بالنسبة إلى الجمعية السلاوية الذي كانت تعتبر مباراته أمام اتحاد تمارة (صاحب الرتبة ما قبل الأخيرة) سهلة نسبيا.

ولم يستغلل الراسينغ الرياضي البيضاوي (الراك) فرصة تعادل المتصدرين، ليكتفي هو الآخر بالتعادل في المباراة القوية التي جمعته بوداد تمارة (1-1).

ويعتبر المولودية الوجدية أكبر مستفيد من الدورة بعد الفوز الذي حققه على اتحاد الخميسات بثلاثة أهداف لصفر، رغم رحيل مدربه الجزائري عز الدين أيت جودي، الملتحق بالطاقم التقني لأولمبيك خريبكة.

وصعد المولودية الوجدية بعد هذا الفوز إلى الرتبة الرابعة ب 14 نقطة بفارق أربع نقط عن المتصدرين ونقطة وحيدة عن المطارد المباشر الراسينغ الرياضي البيضاوي (الراك).

وفي أسفل الترتيب، واصل الرشاد البرنوصي مسلسل الاندحار بعد هزيمته أول أمس (الأحد) بالبيضاء أمام سريع وادي زم، الوافد الجديد على بطولة القسم الوطني الثاني.

وإلى حدود الدورة التاسعة من البطولة ما زال الرشاد البرنوصي، إلى جانب اتحاد تمارة، يبحث عن تحقيق أول فوز خلال الموسم الرياضي الجاري.

وانتهت باقي المباريات بالتعادل بهدف لمثله، اتحاد أيت ملول أمام يوسفية برشيد والوداد الفاسي أمام أولمبيك الدشيرة، فيما تأجلت مباراة رجاء بني ملال والمغرب الفاسي إلى الأربعاء 23 نونبر الجاري.

يشار إلى أن الدورة التاسعة من البطولة الوطنية للقسم الثاني شهدت تسجيل 12 هدفا، ثلاثة منها في مباراة المولودية الوجدية واتحاد الخميسات.

أحمد نعيم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى