fbpx
الرياضة

100 فرد ضمن البعثة الرسمية إلى ريو

بنعبد النبي رئيسا للوفد والسكوري حاضر في الافتتاح وخمسة عدائين يؤخرون الرحلة

يترأس نور الدين بنعبد النبي البعثة المغربية الرسمية المشاركة في الألعاب الأولمبية، التي تحتضن منافساتها ريو دي جانيرو ما بين خامس و21 غشت المقبل.
ويسبق الوفد الرسمي إلى ريو دي جانيرو اليوم (الاثنين) ثلاثة أعضاء عن وزارة الشباب والرياضة ويتعلق الأمر بمحمد أولحاج وشقرون ولحسن داكين، وذلك لاتخاذ كافة الترتيبات التنظيمية واللوجستيكية المتعلقة بإقامة البعثة المغربية في القرية الأولمبية.
ويتألف الوفد المغربي من 100 فرد، من بينهم 49 رياضيا، والباقي يتكون من مدربين ومرافقين وأطباء ومعالجين طبيعيين وإداريين ومسؤولين عن اللجنة الأولمبية والوزارة.
ومن المرتقب أن ينظم الجنرال دوكور دارمي حسني بنسليمان، رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية حفل استقبال على شرف المشاركين في الأولمبياد، والوفد المرافق له الجمعة المقبل بمعهد مولاي رشيد في الرباط، قبل السفر إلى ريو دي جانيرو في حدود الحادية عشرة مساء اليوم نفسه عبر مطار محمد الخامس في الدار البيضاء، إذ ينتظر أن تستغرق الرحلة ثماني ساعات.
وعلم ”الصباح الرياضي” أن لحسن السكوري، وزير الشباب والرياضة سيكون حاضرا في حفل افتتاح الألعاب الأولمبية، إذ سيسافر إلى ريو دي جانيرو في ثالث غشت المقبل رفقة كمال لحلو، نائب رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية.
وفضل خمسة عدائين تأخير سفرهم، بإيعاز من جامعة ألعاب القوى، من بينهم عبد العاطي إيكيدير وفؤاد الكعام، المختصان في 1500 متر، ومليكة العقاوي، عداءة 800 متر.
وسيكتفي هؤلاء العداؤون بالتداريب في معهد المركب الرياضي مولاي عبد الله في الرباط وبنسليمان، قبل السفر في الرحلة الجوية الثانية في سادس غشت المقبل.
وارتأى العداؤون الخمسة البقاء في الرباط وبنسليمان من أجل التحضير للأولمبياد في ظروف جيدة بعيدا عن القرية الأولمبية، خاصة أن مختلف سباقات ألعاب القوي ستنطلق في 17 غشت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى