fbpx
الرياضة

تصدع بالمديرية التقنية بسبب لارغيت

المدير التقني يعامل أطرها كما لو أنهم مستخدمون مقابل اهتمامه الكبير بالأجانب
علم «الصباح الرياضي»، أن هناك تصدعا بالمديرية التقنية لجامعة كرة القدم، بسبب استياء أطرها من المدير التقني ناصر لارغيت.
وكشف مصدر مقرب من المديرية التقنية أن عددا من أطرها مستاؤون من طريقة تعامل لارغيت معهم، إذ يعاملهم، كما لو أنهم مستخدمون وموظفون، وليسوا أطرا ومدربين يتوفرون على شهادات مهنية.
وتابع المصدر نفسه أن لارغيت تعمد إقصاء أطر المديرية من حضور اجتماع المدربين مع فوزي لقجع، رئيس الجامعة، الاثنين الماضي بالمركز الوطني بالمعمورة، لإبداء ملاحظاتهم واقتراحاتهم.
ويعاب على المدير التقني للجامعة اتخاذ قرارات انفرادية وتعاطفه المبالغ فيه مع المدربين الأجانب.
ويتعرض لارغيت لانتقادات شديدة اللهجة منذ إقصاء المنتخب الوطني للشباب أمام غامبيا، لحساب التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا بزامبيا 2017، إضافة إلى إصراره على مشاركة المنتخب نفسه في دوري بإسبانيا ومباراة إعدادية في رواندا، رغم إقصائه من التصفيات الإفريقية، ما يكلف الجامعة مصاريف إضافية في غنى عنها.
واستنادا إلى مصادر متطابقة، فإن لارغيت لم يعد يحظى بالرضا من قبل فوزي لقجع وأعضاء جامعيين، بسبب قراراته غير المجدية، إضافة إلى تعاطفه الكبير مع الأطر الأجنبية، إذ غالبا ما يتدخل لارغيت لاقتراح مدربين أجانب على بعض مسؤولي الفرق الوطنية من أجل التعاقد معهم، وبالتالي قطع الطريق على الأطر الوطنية.
عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى