fbpx
الأولى

طبيب ينصب باسم القوات المسلحة

يدعي أنه عسكري ويحمل نياشين مزورة والدرك يعتقل صيدلانية ومحاسبا ويحجز طنا من الأدوية الفاسدة

فضيحة من العيار الثقيل، تواجه السلطات المحلية تلك التي وقفت عليها عناصر المركز القضائي 2 مارس، مساء أول أمس (الخميس)، إثر مداهمة عيادة طبية بإقامة الصباح بسيدي مومن، وإلقاء القبض على «الطبيب العسكري»، المشهور بالمنطقة والذي فتح العيادة في وجه العموم وعلق لوحة تشير إلى صفاته العسكرية والطبية، بعد أن تبين أن الطبيب، لا شهادة عسكرية له ولا يحمل رتبة رائد في القوات المسلحة الملكية التي يزين بها بذلته.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى