fbpx
مجتمع

“براريك” مكناس… قنابل موقوتة

تحولت إلى معامل لتفريخ الجريمة و ترويج المخدرات و انتشار التطرف

انتشرت بمكناس، إثر سنوات الجفاف الذي عرفه المغرب في سنوات الثمانينات، أحزمة من المساكن القصديرية بمحيطها. وعمد النازحون من القرى المحيطة إلى إنشاء بيوت من الصفيح، لتنتشر مع توالي السنوات مثل الفطر في هوامش المدينة، وتتحول شيئاً فشيئاً إلى أحياء صفيحية عشوائية لا تخضع لقوانين التعمير،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى