fbpx
الرياضة

باتنة أخطر لاعب في المباراة

أفرزت الإحصائيات التي أجرتها الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم حول مباراة المنتخب المحلي ونظيره الإيفواريBATNA أن مراد باتنة كان اللاعب الأكثر تهديدا للمرمى.
وهدد باتنة مرمى المنتخب الإيفواري سبع مرات من خلال تسديدات خارج منطقة الجزاء، اثنتان منها فقط كانتا في الإطار، وحل ثانيا نغيسان سيرج بثلاث تسديدات لمرمى الحارس البورقادي، فيما حل ثالثا اللاعب أحمد جحوج بتسديدتين.
وكشفت الإحصائيات أن عبد الغني موعاوي الذي دخل في الجولة الثانية ولعب 25 دقيقة، سجل نسبة 100 في المائة بخصوص التمريرات الناجحة، وحل ثانيا الإيفواري دابيلا واتارا الذي لعب المباراة كاملة وسجل نسبة 90 في المائة، فيما حل ثالثا الحارس محمد أمين البورقادي بتسجيل نسبة 89 في المائة.
وأكدت الإحصائيات أن اللاعبين المغاربة كانوا أكثر عرضة للأخطاء، إذ صنفت عصام الراقي في الرتبة الأولى بتعرضه لثمانية أخطاء من قبل لاعبي كوت ديفوار، وحل ثانيا أحمد جحوج بتعرضه لخمسة أخطاء ومراد باتنة لثلاثة.
وجاء عصام الراقي أيضا في الرتبة الأولى من خلال استرداده للكرات، بعد أن تمكن من استعادة 19 كرة، وجاء ثانيا الحارس الإيفواري بادرا علي بـ 17، ثم ثالثا جواد اليميق بـ 13 كرة.
وسجل أحمد جحوح أعلى عدد من الكرات الملعوبة ب83 كرة، وجاء ثانيا عصام الراقي بـ 70 كرة ملعوبة، ثم حل ثالثا الإيفواري كوفي مارسلين ب68 كرة.
ص. م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى