fbpx
أســــــرة

الرمان يحارب الزكام

المختصة بوعسرية قالت إنه من الأفضل تناوله على شكل عصير بدون سكر

نصحت خديجة بوعسرية، مختصة في الحمية والتغذية، بضرورة استهلاك الرمان يوميا خلال الموسم الحالي،

الذي يتوفر فيه بكثرة، مؤكدة أنه يحمي من الإصابة بمجموعة من الأمراض السرطانية وفي مقدمتها البروستات والرئة والثدي وأمراض الجهاز الهضمي.
وقالت بوعسرية، في تصريح ل”الصباح”، إن تناول الرمان يساعد كذلك على الوقاية من أمراض القلب والشرايين والزهايمر، إذ يساعد على حماية الخلايا من التلف لتوفره على مادة “البوليفينال”المضادة للأكسدة.

ومن بين فوائد تناول فاكهة الرمان، حسب بوعسرية، أنها تعتبر مادة مهمة من أجل الحماية من أمراض الجهاز العصبي، تبعا لما أكدته العديد من الدراسات، إلى جانب أنه مفيد في الحماية من أمراض الروماتيزم وكذلك محاربة الزكام لأنه غني بالفيتامين “سي”.

وركزت مختصة الحمية والتغذية على أهمية تناول الرمان لأنه من الفواكه التي كانت منذ سنوات، بل منذ قرون، من المواد المستعملة في العلاج الطبيعي لعدد من الأمراض.
وفي هذا الصدد، قالت بوعسرية إن كل مكونات الرمان تعتبر مفيدة، بداية من حباته وكذلك قشوره التي يتم طحنها واستعمالها علاجا لأمراض المعدة والأمعاء في الطب الطبيعي، كما أنه يستعمل أيضا في حالة الإصابة بالإسهال المزمن، إذ تتم إضافة مسحوقه إلى الشاي والقرفة للحد من ذلك.

إقرأ أيضا: الرمان مصدر جيد للفيتامينات

ونظرا للأهمية التي تكتسيها فاكهة الرمان، فإنه إلى جانب استهلاكها طبيعية، فإن المحلات الخاصة ببيع المواد الغذائية الخاصة بالحمية تقدمها على شكل عصير مخمر (غير محتو على مواد كحولية)، والذي ينصح باستهلاكه ليس فقط من طرف الأشخاص الذين يرغبون في إنقاص أوزانهم وإنما لغيرهم، سيما أنها من الفواكه الموسمية.
وأضافت مختصة الحمية والتغذية أن الرمان من الفواكه الأكثر غنى بالمواد المضادة للأكسدة مقارنة مع فواكه أخرى جرى تصنيفها من طرف إحدى الدراسات، إذ تصدر قائمتها وتبين أنه أكثر توفرا عليها من الطماطم والشاي والعنب.

وفي ما يخص تناول المرأة الحامل الرمان، قالت بوعسرية إن ذلك مهم جدا بالنسبة إليها لأنه يساعد على حماية دماغ الجنين، كما أنه يحميه في حالة الولادة العسيرة ويجنبه خطر نقص الأوكسجين.

نصائح

يعد تناول الرمان مهما جدا بالنسبة إلى الأطفال، حسب بوعسرية، كما أنها قالت بتناول مرضى السكري للرمان على شكل عصير لا تتجاوز الجرعة اليومية منه خمسين مليلترا، مؤكدة أنه يستعمل على شكل دواء بالنظر إلى الفوائد المحتوي عليها.

وأكدت مختصة الحمية والتغذية أن استهلاك الرمان على شكل عصير يعتبر أفضل من تناوله فاكهة طبيعية، لأنه أثناء تحضيره يتم عصر الألياف الخشبية المحتوي عليها ما يجعله غنيا أكثر، مضيفة أنه ينبغي عدم إضافة السكر إليه.

ومن جهة أخرى، نصحت بوعسرية الأشخاص الذين يعانون الإمساك بعدم استهلاكه لأنه يزيد من حدته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى