fbpx
الأولى

قتل طفل بعد 15 يوما من اختطافه

والده عثر على جثته مرمية في حفرة أمام البيت وعليها آثار تعذيب

اهتزت منطقة النويحات باليوسفية على خبر قتل طفل، لا يزيد عمره عن عشر سنوات، بعد اختطافه واحتجازه وتعذيبه لمدة 15 يوما، ورمي جثته أمام باب منزل أسرته ليلة ذكرى المولد النبوي.
وقال عم الضحية، في اتصال هاتفي أجرته معه «الصباح»، إن الطفل اختفى قبل خمسة عشر يوما من يوم العثور على جثته، مضيفا أنه ليلة ذكرى المولد النبوي،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى