fbpx
حوادث

محاولة انتحار أحد حفدة “بويا عمر”

نقل أول أمس (الخميس) حفيد الولي الصالح «بويا عمر»، إلى مستشفى السلامة بقلعة السراغنة، ومنه إلى مستشفى ابن طفيل بمراكش،

لتلقي الإسعافات الأولية، بعد محاولته الانتحار حرقا.
و أفادت مصادر «الصباح»، أن الحفيد سكب مساء اليوم ذاته، لترا من البنزين على جسده وأضرم النار، قبل أن يتدخل مواطنون لإنقاذه من موت محقق بعدما تمكنوا من إخماد النار التي تسببت له في حروق بالغة على مستوى الأطراف العلوية، قبل أن يتم إشعار السلطة المحلية ورجال الدرك الملكي، حيث نقل في حالة حرجة إلى المستشفى الإقليمي السلامة بقلعة السراغنة.
و عزت المصادر ذاتها، سبب محاولة انتحار الحفيد حرقا إلى حرمانه من نصيبه من مدخول الصندوق الخاص بحفدة ضريح «بويا عمر».
محمد السريدي ( قلعة السراغنة )

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق