fbpx
الأولى

ملاهي مراكش تلوح بالإضراب في رأس السنة

احتجاجا على “تعالي” الوالي وتحويل فضاءات الترفيه إلى فسحة في سجن

تقود عملية «إغلاق قنوات التواصل والإنصات»، التي دشن بها محمد مفكر، المعين حديثا واليا على مراكش، تدبيره لمشاكل المطاعم والملاهي الليلية، القطاع الحساس والإستراتيجي للمدينة، نحو خلق حدث دولي يسيء إلى سمعة «الحمراء»، وجهة دولية رئيسية للاحتفال بأعياد الميلاد ورأس السنة، بدفعه المستثمرين في القطاع، إلى تنفيذ إضراب عن العمل.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى